الخميس 9 شوال 1445 ﻫ - 18 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الطاقة تضخ هذا المبلغ في خزينة الدولة!

بعد جهود حثيثة قام بها وزير الطاقة والمياه لمعالجة موضوع فيضانات الأنهر حفاظاً على السلامة العامة ولمعالجة المحيط البيئي من جهة ولتأمين مداخيل اضافية للخزينة اللبنانية من جهة ثانية.

أجرت وزارة الطاقة والمياه مزايدة عمومية بتاريخ 29 كانون الثاني 2024، وحيث أنه لم يتقدم عدد كاف من العارضين، أجرت الوزارة بعد استشارة هيئة الشراء العام مزايدة ثانية بتاريخ 27 شباط 2024 لتعزيل وتنظيف مجاري الانهر ومجاري شتوية رئيسية إستباقاً لأي فيضانات أو مشاكل ممكن ان تطرأ مستقبلاً وخاصة في الربيع مع ذوبان الثلوج .

وقد قسمت مواقع العمل الى أربع مناطق أساسية : الأولى، بيروت جبل لبنان، الثانية، لبنان الشمالي وعكار، الثالثة، لبنان الجنوبي والنبطية والرابعة، البقاع وبعلبك الهرمل.

وستبدأ الشركات الفائزة بعملها خلال عشرين يوما وتستمر حتى آخر ايلول اي قبل فصل الشتاء المقبل .

وشدد دفتر الشروط على وجوب مراعاة الجانب البيئي خلال التنفيذ بهدف عدم تشويه المجاري وتغيير المسار الطبيعي لمجاري الأنهر وعدم التعميق بالحفر وإزالة الردميات إذا وُجدت، والتراكمات الناتجة عن الفيضانات، والأهم أن هذه المزايدة تؤمن مداخيل مالية لخزينة الدولة بما يفوق الـ ٥٠٠ ألف دولاراً أميركياً هذا الموسم على أن تقام المزايدة بشكل دوري مما يؤكن مصدر مداخيل اضافية بشكل مستدام الى خزينة الدولة .

وتدعو الوزارة الشركات المؤهلة الراغبة بالدخول الى المناقصة التي سيُعاد إجراؤها في منطقة البقاع الى التقدم بعروضها في أقرب وقت ممكن بعد اطلاق المزايدة قريبا.

    المصدر :
  • المركزية