العماد عون للعسكريين في أمر اليوم: لمواصلة الحرب على الإرهاب واضعين نصب العيون تحرير رفاقكم المخطوفين

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

توجّه قائد الجيش العماد جوزف عون للعسكريين في أمر اليوم بمناسبة تسلّمه سدة قيادة الجيش، قائلاً: شرف لي هذه الثقة الكبيرة التي منحني إياها فخامة رئيس الجمهورية ومقام مجلس الوزراء، وأتسلّم أمانة الجيش في خضم الظروف الإقليمية الصعبة التي تمر بها المنطقة، وموجات الإرهاب التي لا تزال تطرق حدود الوطن.

وشدد عون على أنه على ثقة كاملة بالعسكريين بأنهم سيكونون حاضراً ومستقبلاً على قدر الأمل المعقود عليهم، مضيفاً: فكونوا على أتمّ الاستعداد على الحدود الجنوبية لمواجهة ما يبيّت له العدوّ الإسرائيلي من أطماع ومخطّطاتٍ تخريبية، وكونوا على أتمّ الإستعداد أيضاً لمواصلة الحرب على الإرهاب بكلّ ما أوتيتم من حزمٍ وقوّة، وضرب مخابئه وأوكاره حتى استئصاله من جذوره، واضعين نصب العيون تحرير رفاقكم المخطوفين لديه وعودتهم إلى أحضان عائلاتهم ومؤسستهم في أسرع وقتٍ ممكن.

وأعلن عون “اعلموا أنّ العهد الجديد يراهن في ما يراهن على دور مؤسستكم لتوفير الاستقرار الأمني الشامل والمستدام، وهو في سبيل ذلك أبدى منتهى الحرص على تعزيز قدرات مؤسستكم، سواء عبر الدعم الداخلي، أو عبر دعم الدول الشقيقة والصديقة”.

وأكد قائد الجيش أن “المؤسسة مؤسستكم حامية الاستقلال، لأنها القدوة في الالتزام المصان بعرق التضحية ودم الشهادة، وهي نموذج العمل المؤسساتي الصالح، وهي مرآة الشعب اللبناني، التي تعكس تنوّعه وتمسكه بدوره الحضاري”، وهي تجسّد إرث اللبنانيين وقوّة حاضرهم وتطلّعات مستقبلهم، داعياً العسكريين إلى المحافظة على هذه القيم والمبادئ والمكتسبات لأنّها الخبز الذي يحيا به الجيش والأمل الذي يستمرّ به لبنان.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً