السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

العميد خطار يكشف لـ"صوت بيروت" عن الحصيلة النهائية لضحايا مبنى شويفات

أميمة شمس الدين
A A A
طباعة المقال

أشرف مدير عام الدفاع المدني العميد ريمون خطار على سير عمليات البحث والإنقاذ والمسح الميداني الشامل، بمتابعة حثيثة من معالي وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام مولوي، لسحب المصابين من تحت انقاض المبنى الذي انهار في منطقة الشويفات وهم من التابعية السورية.

وبحسب غرفة العمليات في المديرية العامة للدفاع المدني قد تمكن العناصر لغاية الآن بالتعاون مع الهيئات الإسعافية الأخرى من إنقاذ ٤ أشخاص من أسرة واحدة مؤلفة من ٥ أفراد نجا منهم الأب والأم وولدين، فيما سحب العناصر جثة الفرد الخامس من تحت الركام وهو طفل صغير.

وقد تم نقل الناجين الأربعة الى مستشفيات المنطقة لتلقي العلاج اللازم.

وواصل العناصر العمل حتى ساعات الفجر الأولى البحث عن ٣ مفقودين تم تحديد مكانهم تحت انقاض الطابق الثالث حيث وجدوا متوفين، وقد عمل العناصر على اخلاء المباني السكنية المجاورة للمبنى المدمر حفاظا على سلامة القاطنين.

في السياق كشف العميد ريمون خطار في حديث لـ”صوت بيروت أنترناشونال” عن الحصيلة النهائية للضحايا من جراء إنهيار المبنى السكني بالأمس في مدينة الشويفات وقال المبنى مؤلف من ٣ طوابق :

الطابق الأول : شقة أ : – خرج ٣ أشخاص بعد الإنھيار وكان قد خرج ٢ قبل الإنھيار

ويتابع خطار في الشقة ب: يقطن أحمد ھاشم وعائلته ( ٥ أشخاص) وكانوا خارج المنزل قبل الإنھيار مشيراً ان الطابق الثاني فارغ لا يقطنه أحد.

أما الطابق الثالث: شقة أ يسكن فيه نزار العلي ومنى العلي على هما على قيد الحياة شيماء العلي ومحمد العلي والطفل الذي توفى أحمد العلي
ويتابع أما الشقة ب فيقطنها محمد طكو وشام علي وتوفيا.

-إضافةً إلى ( طفل ٨ أشھر ) ما زال على قيد الحياة.

ويختم خطار في المحصلة : ّتم إنتشال ٤ على قيد الحياة و أربعة ضحايا.