الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"القوّات" لـ"هيومن رايتس": 99% من اللاجئين لا تنطبق عليهم صفة النشطاء

صدر عن الدائرة الإعلامية في حزب “القوات اللبنانية”، البيان الآتي:

“تأسف الدائرة الإعلامية في حزب “القوات اللبنانية” شديد الأسف لما ورد في التقرير الأخير لمنظمة “هيومن رايتس ووتش” لجهة الخلط المقصود وغير البريء بين تسليط الضوء على ترحيل لاجئين سوريين نشطاء في المعارضة يؤدي ترحيلهم إلى اضطهادهم واعتقالهم، وبين ان 99% من اللاجئين لا تنطبق عليهم صفة النشطاء.

ومن الواضح ان التركيز على هذا الجانب الهدف منه التعميم والقول ان جميع اللاجئين هم نشطاء ويؤدي ترحيلهم إلى اضطهادهم وتعذيبهم، وهذا الواقع غير صحيح إطلاقا على رغم ان بإمكان معارضي النظام العودة إلى المناطق السورية غير الخاضعة للنظام.

ومعلوم ان النشطاء الفعليين غادروا لبنان منذ زمن بسبب سطوة الممانعة وملاحقتهم بشكل مباشر أم غير مباشر، وإذا وجد من هم في عداد النشطاء فلا تتجاوز أعدادهم العشرات، فيما الأكثرية الساحقة من اللاجئين السوريين لا تنطبق عليهم هذه الصفة.

ومن المؤسف ان منظمة “هيومن رايتس ووتش” وغيرها من المنظمات يلجأون إلى التعمية والتضليل بهدف إبقاء اللاجئين السوريين في لبنان في سابقة غير موجودة في دول العالم قاطبة بان يصل عدد اللاجئين في دولة إلى نصف عدد شعبها الأصيل، فضلا عن ان هذه الدولة، أي لبنان، تعاني من انهيار مالي كبير وعدم استقرار سياسي واضطرابات على أكثر من مستوى.

وإذا كانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” حريصة على اللاجئين فما عليها سوى إما السعي إلى ترحيلهم إلى دول أخرى، وإما إعادتهم إلى سوريا إلى مناطق النظام والمعارضة والطلب من الجمعيات الدولية ان تؤمن لهم مستحقات مالية في هذه الدول، وأما في لبنان فالوضع لم يعد يسمح إطلاقا باستمرارهم في لبنان”.