السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المفتي حجازي في عيد العمال: لا يبنى وطن هجّر أبناؤه ولم ينصف العاملون فيه

توجّه مفتي راشيا الشيخ وفيق حجازي، وفي يوم العمال إلى إعلاء راية العمل للوطن بناء وارتقاء واستقراراً وازدهاراً، داعياً إلى “الحفاظ على حقوق عمال لبنان الذين بنوا هذا الوطن بعرق جبينهم وتعبهم وسهرهم وكدهم”.

وشدد في بيان على “ضرورة أن يكون يوم العمال فرصة لإعادة الاعتبار للعاملين في هذا الوطن، لأنهم بناته وهم من يحافظون عليه، وأن يسعى من هم في موقع المسؤولية إلى منحهم وطناً أكثر تقدماً وتطوراً، مبنيا على العدالة بين الجميع والحفاظ على المؤسسات”.

وقال: “على الدولة أن تنظر الى العمال بمساواة، وأن تنصفهم عبر إعطائهم مستحقاتهم المالية، سواء كانوا متعاقدين أو عاملين أو متقاعدين، فلا يمكن أن يكون في لبنان عامل يتقاعد عن بناء الوطن وعن حمايته والنهوض به”.

وأكد حجازي أن “الوطن مركب لا بد وأن يحمل جميع أبنائه دون تفريق، لا أن يكون الهدف هو تهجيرهم وعدم انصافهم واستغلالهم دون منحهم حقوقهم المادية والصحية والمعنوية والاعتبارية والانسانية”.

وإذ حيا حجازي العمال في يومهم، شدد على “ضرورة الوقوف معهم في جميع تطلعاتهم ومتطلباتهم وتقديرهم في ظل الأزمة الاقتصادية الصعبة التي يعيشها الوطن”، داعياً الى “عدم تغليب العمال الأجانب على العمال اللبنانيين”.