الأحد 19 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 3 ديسمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

باسيل: نرفض العنف ضد النازحين.. وهكذا يكون الحل!

اعتبر رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل أن ما حصل أمس من أحداث في منطقة الدورة هو نتيجة تقاعس الحكومة وتآمر المجتمع الدولي وتقصير الأجهزة المعنية.

واعتبر رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل، في تصريح له عبر منصة “إكس”، أنّ ما حصل في منطقة الدورة “خطير ويتطلّب وعيًا مجتمعيًا وحزمًا من أجهزة الدولة”.

وقال: “كل فريق يستثمر ويحرّض على العنف ضد النازحين يتحمّل مسؤولية خطر جرّ البلاد لمشاكل أمنية وأحداث لا أحد يعلم إلى أين تؤدّي”.

وشدد باسيل على “رفض العنف ضد النازحين والأمن الذاتي والحقن والتحريض”، موضحًا أنّ “الموقف الصحيح يكون بالضغط على المنظمات الدولية وتطبيق الوزارات والبلديات للقوانين، ومنع دخول أفواج جديدة من النازحين وضبط الجيش والأجهزة الأمنية للحدود وتحريك كل مؤسسات الدولة لتأمين العودة السريعة”.

وقال: “عبر الشعبوية والمزايدة وصلنا إلى هنا وضاعت علينا إمكانية كبح النزوح ومعالجته من عام 2011 لليوم. لن نقبل أن تتكرّر التجربة ونحمّل شعبنا تداعيات قصر نظرهم وقلّة وطنيتهم”.