استمع لاذاعتنا

بالصورة: الرصاص المطاطي يخرق عنق ابن الـ10 اعوام في طرابلس

لم تأبه السلطة اللبنانية لشعبها الجائع والمنتفض على سياساتها الخاطئة اقتصادياً ومالياً، فبادرت إلى المواجهة بدلاُ من ايجاد الحلول.

وبعد سقوط الشهيد فواز السلمان خلال مواجهات أمس الاثنين في طرابلس بين الجيش والثوار، اصيب اليوم ابن الـ10 اعوام برصاصة مطاطية في عنقه ونقل على اثرها إلى المستشفى.

وتجددت الاشتباكات اليوم حلال تشييع السلمان حيث احرقت واجهات بعض المصارف في طرابلس، وتدخل الجيش لإبعاد الثوار مطلقاً القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي.