استمع لاذاعتنا

بالفيديو والصور: لحظة مقتل المواطن “علاء أبو فخر” على يد عنصر من مخابرات الجيش في خلدة

كلّل الحزن ليل منطقة خلدة, نتيجة الصدمة والمشاهد التي رآها سكان المنطقة والمناطق وشهود عيان على حادثة إطلاق النار التي تعرض لها المواطن “علاء أبو فخر” من سكان منطقة عرمون.

وفي التفاصيل فإن المواطنين والثوار في مختلف المناطق اللبنانية نزلوا في ساعات الليل المتأخرة لقطع الطرقات احتجاجاً على التصريحات التي أطلقها رئيس الجمهورية ميشال عون والتي اعتبرها الثوار “تصريحات مستفزة” ومهينة لثورتهم, فعمد عدد من الثوار وأهالي المناطق المحيطة ومنهم المغدور “علاء أبو فخر” لقطع الطريق عند مثلث خلدة, احتجاجاً على خطاب عون، ولدى مرور مرافق لأحد ضباط الجيش, طلب منه الثوار عدم المرور الآن وتحويل الطريق فأشهر مسدسه الحربي مطلقاً عدة طلقات في الهواء وطلقة مباشرة برأس المغدور “علاء أبو فخر” الذي سقط يصارع داءه على مرأى من ابنه وزوجته وعلى أعين عدد من عساكر الجيش اللبناني الذي كانوا يراقبون المشهد دون تدخل يذكر, وكان عدد من المواطنين الذين فجعوا بالحادثة أمام أعينهم أفادوا أن مطلق النار معاون اول بالمخابرات ويدعى “شربل حجيل عوني”
ويذكر أن المغدور “علاء” عو عضو بلدية وأمين سر بالوكالة، ولاحقاً أفادت مصادر طبية في مستشفى كمال جنبلاط  عن وفاة المواطن “علاء أبو فخر” بعد نقله إلى المستشفى إثر تدهور حالته الصحية.

وسادت المنطقة أجواء من الإستنفار بين الثوار وسكان المناطق مطالبين الجميع بالنزول إلى الشوارع والوقوف بوجه الهجمات المتكررة التي يتعرض لها الثوار السلميين ومطالبين بمحاسة المجرم الذي ارتكب هذا الفعل.

https://youtu.be/Z79ftKhiogQ

https://youtu.be/H3jeCLUqezc