الأربعاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 7 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بدر: لا حل إلا بالاتفاق فيما بيننا‏ والكتل التي تصوت بورقة بيضاء تهرب

كشف النائب نبيل بدر أنه عندما قررت كتلة الجمهورية القوية واللقاء الديمقراطي تسمية النائب ميشال معوض لرئاسة الجمهورية، تمّ ‏ذلك من دون التشاور والمراجعة مع الائتلاف النيابي المستقل، وقال:”لم نشارك بالقرار بل أعلمونا به”.‏

ورأى بدر، في حديث عبر الـLBCI، أن الكتل النيابية التي أسمت معوض كان هدفها إعطاء فرصة لهذا الاسم ورؤية إذا سيكون توافقيا ‏لجميع المعارضة، لكن هذا الخيار لم يصل حتى الآن إلى اللحظة المرجوّة‎.‎

هذا في الشكل، اما في المضمون، فأشار إلى أنه بدل الذهاب لاسم معوض، كان يجب اختيار اسم أقلّ حدّة، وشخص يتواصل عن قرب ‏مع جميع النواب‎.‎

واعتبر بدر في المقابل، أن الكتل التي تصوّت بورقة بيضاء تهرب من خلالها، إذا إنها لم تتفق حتى اليوم على اسم لتولي منصب ‏رئاسة الجمهورية‎.‎

من جهة أخرى، رأى النائب بدر أن مواصفات الرئيس التي قدّمها الامين العام لحزب الله حسن نصرالله تنطبق على الكثير من ‏الاشخاص، لافتا إلى أن حزب الله ليس متمسكا فقط باسم رئيس تيار المردة سليمان فرنجية وذلك بعد ما حصل في عهد الرئيس ميشال ‏عون‎.‎

ووضع بدر البلد أمام خيارين، الاول الفراغ، أما الثاني فهو تسمية قائد الجيش جوزيف عون لتولي منصب الرئاسة الاولى لانه مقبول ‏من الولايات المتحدة الاميركية والدول الاوروبية والعربية، كما انه يصلح لأن يكون اسما توافقيا‎.‎

وشدد بدر على أنه على الكتل النيابية التي أسمت معوض أن تقرر اسما آخرا بالتشاور معنا، معتبرا أنه بهذه الطرقة ممكن أن نجمع ‏‏60 صوتا أو أكثر‎.‎

وأكد أن لا حل إلا في الاتفاق فيما بيننا بشرط أن تكون الظروف ناضجة لاستقبال هذا الحل بعيدا عن تمسك كل فريق بمرشحه، كما ‏بعيدا عن التمترس‎.‎