بريطانيا اعتقلت مسؤولاً لحزب الله كشف عن “وحدة سرية”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

نشرت صحيفة “ذا ديلي تلغراف” مقالاً يتعلق باعتقال القوات الخاصة البريطانية مسؤولاً في حزب الله كشف عن وحدة سرية تنشط جنوبي سوريا تخطط لهجمات في اسرائيل.

وأشارت الى أن “علي موسى دقدوق سُجن سابقا في العراق العام 2006 بتهمة التخطيط لهجوم استهدف جنوداً أميركيين”، مضيفة أن دقدوق اعتقل في البصرة في آذار العام 2007 وأمضى 5 سنوات في السجن، ثم أطلق سراحه العام 2012 على الرغم من معارضة إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما لهذا القرار.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن القوات الاسرائيلية قولها إن دقدوق يقود اليوم وحدة يطلق عليها “ملف الجولان” تضم خلية من حزب الله تخطط لشن هجمات على الحدود. وأوضحت أن الآلاف من عناصر حزب الله شاركوا في القتال إلى جانب رئيس النظام السوري بشار الأسد في حربه ضد الجماعات المعارضة في البلاد، إلا أن الاستخبارات الإسرائيلية تقول إن الوحدة التي يترأسها دقدوق سرية وأنشئت من دون علم الأسد. والوحدة لا تزال في طور الإنشاء والتجنيد وليست ناشطة حتى الآن، بحسب الجيش الإسرائيلي.

ورأت أن إسرائيل تكشف عن هذه الخلية بهدف دفعها للتخلي عن أهدافها وعدم المغامرة باستهدافها وللعمل على عدم تصاعد حدة التوتر في هضبة الجولان.

 

 

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More