الأربعاء 11 شعبان 1445 ﻫ - 21 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بري: تعالوا إلى كلمة سواء.. ولنثبت أننا بلغنا سنّ الرشد الوطني

أكد رئيس مجلس النواب نبيه بري أن “اللبنانيين مدعوون إلى أنّ يثبتوا للعالم وللشقيق والصديق ولكل من يتربص أو يتحين الفرص للإنقضاض على لبنان أننا قد بلغنا سن الرشد الوطني والسياسي، ونملك الجرأة والقدرة والمسؤولية الوطنية والمناعة السيادية لصناعة توافقاتنا وإنجاز إستحقاقاتنا الداخلية والدستورية بأنفسنا، وبما يتلاءم مع مصلحة لبنان وتطلعات أبنائه في كل ما يتصل بحياة الدولة وأدوارها وتطورها في الاصلاح السياسي والمالي والاقتصادي والقضائي”.

وقال: “تعالوا الى كلمة سواء نثبت فيها أننا قادرون فهل نحن فاعلون؟”، مجدداً الدعوة والمناشدة “من أجل تأمين كافة المناخات الملائمة لإنجاح المساعي التي تبذل من قبل الحكومة العراقية من أجل رأب الصدع في العلاقة بين ايران والمملكة العربية السعودية وعودتها الى ما كانت عليه”، مؤكدا أن “قدر الأمة ومنعتها وتقدمها وإستقرارها وإزدهارها وإكتمال بدرها الإسلامي والمسيحي في سماء العروبة وبزوغ فجر فلسطيني جديد بأمس الحاجة لهذه العلاقات الأخوية والضرورية التي لا خيار لنا إلا أن تكون جيدة وراسخة، فهي القضاء والقدر حاضراً ومستقبلاً”.

مواقف الرئيس نبيه بري، جاءت خلال إلقائه كلمة في احتفال تدشين المبنى الجديد لسفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في بيروت، بحضور وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال محمد وسام المرتضى، ممثلا رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، مساعد وزير الخارجية الايرانية كبير المفاوضين الايرانيين في الملف النووي الايراني علي باقري، السفير الايراني لدى لبنان مجتبى أماني، رئيس كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب محمد رعد ممثلاً الامين العام لـ”حزب الله” حسن نصرالله، وحشد من النواب والقيادات السياسية والفعاليات الروحية.