بري: مشروعي مجلس نواب لا طائفي ومجلس شيوخ.. وسأتجرّع سمّ التمديد

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كشف رئيس مجلس النواب نبيه بري امام زواره امس انه في صدد مزيد من الجوجلة حول صيغة جديدة أخرى يطرحها لـ”قانون الإنتخاب”، وهي تعتمد على تطبيق الدستور لجهة الصيغة المعروفة، إنتخاب مجلس نيابي على أساس وطني لا طائفي وإنشاء مجلس شيوخ يتعلق بالطوائف.

وأضاف بري كما نقل عنه زواره لصحيفة “الجمهورية”، انه مستمر في مشاوراته، وسيعطي المشروع الذي قدمه رئيس الحزب “التقدمي الإشتراكي” النائب وليد جنبلاط وقته لمعرفة ردود الفعل عليه، وذلك قبل ان يعلن عن الصيغة التي يعدها.

ورداً على سؤال عمّا تردد من انّ الوزير جبران باسيل قَبِل بأن يكون التأهيل للفائزين الثلاثة الأوائل في صيغة المشروع التاهيلي، قال بري: “ما عندي خبر في التأهيل”. واضاف: “أنا عمبشتغل على صيغة لكي لا نعود كل أربع سنوات الى التفتيش عن قانون إنتخاب، وقد أرسلت هذه الصيغة الى الآخرين”.

ورداً على سؤال آخر قال بري: “أنا أول الناس ضد التمديد، ولا يزايدنّ أحد علي، ولكن اذا أجبرونا على التمديد، فسنتجرّع سمّ التمديد لكي لا نقع في الفراغ”.

 

المصدر صحيفة الجمهورية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً