السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد حادثة الغرق في رياق.. الأبحاث العلمية الزراعية توضح

أوضحت إدارة مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية Lari في بيان، أنها “أنشأت سياجا عسكريا حول أراضيها لمنع دخول الغرباء، وأن لديها بركتين للمياه تستعملان للري، وكل واحدة محاطة بسياج شائك ارتفاعه ٣ أمتار لمنع أي شخص من النزول إلى البركة”.

وأسفت لـ”الحادث الأليم الذي حل بالفتيان الثلاثة الذي دخلوا عنوة”، مشيرة إلى أن “الحرس في تل عمارة يقومون بجولة على محيط المحطة كل ساعة”، وقالت: “إن الفتية استغلوا الفراغ بين جولتي الحرس”.

وأكدت “حزنها العميق على الخسارة التي حلت بعائلات الفتيان الثلاثة”، آسفة ل”هذا الحادث الأليم”، متمنية من “الجميع عدم دخول حرم المصلحة”.

هذا وإنتشل عناصر من الدفاع المدني جثث لثلاثة أولاد سوريين (تتراوح أعمارهم بين 9 و13 سنة) من بركة زراعية تبلغ من العمق 4 أمتار، تابعة إلى مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية في تل عمارة رياق.

وتم انتشالهم بواسطة غطاس من المديرية العامة للدفاع المدني، في حين تولى المسعفون في الدفاع المدني نقل الجثث الـ3 إلى “مستشفى الرئيس الياس الهراوي الحكومي”، وذلك عقب حضور الاجهزة الامنية المختصة واتمامها الاجراءات القانونية.