استمع لاذاعتنا

بعد غياب 3 سنوات.. رئيس الجمهورية على منبر الأمم المتحدة

بعد سنوات ثلاث عاثت في الأرض فراغاً، وغيّبت الرئاسة الأولى عن القصر الجمهوري كما عن المحافل الدولية، يعود رئيس الجمهورية إلى مقعد لبنان في الأمم المتحدة هذا العام، ويلقي الرئيس ميشال عون كلمة تتضمن رؤية لبنان للملفات المطروحة، معززاً بنصر حققه الجيش اللبناني بتحرير الأراضي اللبنانية من آخر إرهابي ، باعتباره الإنجاز الأول من نوعه بين كل الدول المحتلة من إرهابيين.

كما يتحدث عون عن التضحيات التي قدمها الجيش وآخرها الشهداء العسكريين الذين قدم رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري أمس، التعازي إلى ذويهم، مؤكداً ثقته بالقضاء العسكري الذي يتولى التحقيق في أحداث عرسال.

وأبلغت مصادر الوفد اللبناني المرافق للرئيس عون صحيفة “المستقبل”، أنه سيُشارك بعد غد الثلثاء في جلسة افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك . كما سيلبّي دعوة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى حفل استقبال، إضافة إلى فطور الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.

اضافت: سيعقد الرئيس عون أيضا سلسلة لقاءات مع رؤساء دول وحكومات يجري حالياً ترتيب مواعيدها بالإضافة إلى الأمين العام للأمم المتحدة والأمين العام لجامعة الدول العربية. أما الكلمة التي سيلقيها الخميس، فأكدت المصادر أن اللمسات الأخيرة وُضعت عليها أمس، وأنها ستُركّز على الوضعين الداخلي والإقليمي بما في ذلك السوري والقضية الفلسطينية.

وتابعت: “ان رئيس الجمهورية سيطرح في كلمته استراتيجية تتضمن رؤية لبنان لمعالجة ملفي النازحين وجعل لبنان مركزاً لحوار الحضارات انطلاقاً من مقترحات عملية”.

ويرافق الرئيس عون الذي سيغادر بيروت اليوم متوجهاً إلى نيويورك وزيرا الخارجية والمغتربين جبران باسيل وشؤون رئاسة الجمهورية بيار رفول والوزير السابق الياس بو صعب . ويضم الوفد الرسمي أيضاً مندوب لبنان الدائم لدى الأمم المتحدة السفير نواف سلام والقائمة بأعمال السفارة اللبنانية في واشنطن كارلا جزّار .

 

المصدر المستقبل