بعد قصف مواقع إيرانية نصر الله يهدد: سنضرب إسرائيل لو تجاوزت الخطوط الحمراء بسوريا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

هدد زعيم ميليشيا “حزب الله” اللبناني، “حسن نصر الله” الإثنين، بقصف “قلب إسرائيل”، إذا تجاوزت الأخيرة الخطوط الحمراء في سوريا، وفق تعبيره، دون أن يحدد ما هي تلك الخطوط.

وجاء ذلك في خطاب متلفز ألقاه “نصر الله” في ذكرى مقتل القيادي في الحزب مصطفى بدر الدين الذي قتل بسوريا عام 2016.

واعتبر زعيم الميليشيا المدعومة من إيران أن “ما حدث في الجولان (المحتلة) هو رسالة تقول أنه لا يمكن لإسرائيل الاعتداء على سوريا من دون أن تواجه رداً أو عقاباً”.

وفجر الخميس الماضي، أعلن الجيش الإسرائيلي تعرض مواقع له في هضبة الجولان السورية التي يحتلها، لهجوم بـ 20 صاروخا من سوريا، دون وقوع إصابات أو أضرار ملموسة، ورد على الهجوم في اليوم نفسه، وأعلن عن قصف عشرات المواقع بسوريا وقال إنها إيرانية.

وبحسب “نصر الله” فإنه “تم إبلاغ حكومة إسرائيل من خلال جهة دولية (لم يسمها) أن الرد الإسرائيلي على سوريا وإن تجاوز الخطوط الحمراء (لم يحددها) فسيؤدي إلى قصف ثان في قلب فلسطين المحتلة”، مضيفاً: “نحن أمام مرحلة جديدة في سوريا وأهم ما حصل هو كسر الهيبة الاسرائيلية”، وفق تعبيره.

وتشن إسرائيل بين الحين والآخر غارات في سوريا، تستهدف قوافل أسلحة متجهة إلى ميليشيا “حزب الله” في لبنان، وهو ما قوبل مراراً بعدم الرد من الميليشيا.

ومن جانب آخر، تطرق “نصر الله” لانسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني قائلاً إنه “لا يمكن لأحد الوثوق بتعهدات الولايات المتحدة، فأعظم قوة في العالم لا تحترم القرارات الدولية والقانون الدولي”.

واعتبر أن “قمة الضغط على إيران تكمن في الانسحاب من الاتفاق النووي وإعادة فرض العقوبات الأمريكية والتهديد بفرض عقوبات جديدة”.

ويُذكر أنه في يوم الثلاثاء الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع طهران (الموقع عام 2015)، وتعهد بأن تفرض واشنطن “أعلى مستوى من العقوبات الاقتصادية على النظام الإيراني”.

المصدر وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً