استمع لاذاعتنا

بلدية رومية: شمول المنطقة بقرار الإقفال ظالم ومستغرب

شدد رئيس بلدية رومية عادل بو حبيب على أن “شمول المنطقة بقرار الإقفال الصادر عن وزارة الداخلية والبلديات ظالم ومستغرب”، مشيرا إلى أن “وزارة الصحة تواصل احتساب المصابين بفيروس “كورونا” في سجن رومية المركزي على أنهم من البلدة، في حين أنهم في مكان معزول ومقفل”.

وأكد، في بيان، أن “عدد الإصابات بالفيروس في نطاق بلدية رومية، منذ انتشاره قبل أشهر وحتى اليوم، ضئيل ولا يوازي عدد المصابين في أسبوع واحد في مناطق أخرى، لم تخضع لقرار الإقفال. وقد قامت البلدية بدورها في هذا الإطار لجهة الوقاية والفحوصات المجانية”.

وطالب بـ”ضرورة أن تبادر وزارة الصحة إلى فصل السجناء المصابين بالفيروس عن المناطق التي تقع فيها هذه السجون، خصوصًا في رومية”، لافتًا إلى أن “لا إصابات جديدة في البلدة، والإصابات القديمة قليلة جدًا، وهي تتماثل إلى الشفاء تباعًا”.