الأحد 13 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تأكيد إيطالي.. ملتزمون بالقرب من لبنان ليبقى آمناً ومستقراً

أكّد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية والتعاون الدولي في الجمهورية الإيطالية، أنطونيو تاياني في خلال زيارته التي امتدت على مدى يومين الى لبنان، في رسالة إلى السلطات السياسية والمؤسسية اللبنانية، قرب الحكومة الإيطالية من لبنان ونيتها تعزيز الالتزام الإيطالي التاريخي من أجل لبنان آمن ومستقر.

وشدّد الوزير الإيطالي لدى لقائه رئيس الوزراء نجيب ميقاتي ورئيس مجلس النواب نبيه بري على أهمية الإسراع في انتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة جديدة تتولى تنفيذ أجندة الإصلاح والتجدّد انطلاقا من الإجراءات المتفق عليها مع صندوق النقد الدولي. واعتبر أنه بناء على هذه الأسس وفي إطار دبلوماسية النمو، سيكون من الممكن تعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية وإعادة إطلاقها، وتحقيقا لهذه الغاية، أعلن عن تنظيم في المستقبل القريب زيارات لوفود تجارية في لبنان وإيطاليا، لتعزيز الشراكات الصناعية والتجارية بين البلدين.

وأكد نائب رئيس الوزراء، في محادثاته مع وزير الدفاع موريس سليم وقائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون، دعم إيطاليا المستمر لأمن لبنان واستقراره، وهما أمران أساسيان للمنطقة بأسرها.

ويتجلّى هذا الدعم ايضا من خلال عمل البعثة العسكرية الثنائية الإيطالية MIBIL والآليات والمعدات التي تقدّمها على شكل هبات للجيش اللبناني، ومن خلال مشاركة الكتيبة الإيطالية في اليونيفيل.

كما زار نائب رئيس المجلس القاعدتين الإيطاليتين في الكرنتينا وشمع، حاملاً تحيات وشكر الحكومة الإيطالية إلى العسكريين لإسهامهم في تعزيز القدرات العملياتية لقوات الأمن اللبنانية والحفاظ على السلام.

وفي هذه المناسبة، أشار إلى أن الدبلوماسية والتعاون التنموي والقوات المسلحة جزء أساسي من الوجود الإيطالي القوي في لبنان الذي يساهم بشكل يومي في تعزيز العلاقات بين البلدين.