الثلاثاء 9 رجب 1444 ﻫ - 31 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ترقّب لموعد الجلسة الرئاسية المقبلة.. الحوارات لم تتوقّف ولكن!

الأنباء
A A A
طباعة المقال

كل الأبواب موصدة حتى الساعة، فلا شيء يؤشر إلى خرق على مستوى الاستحقاق الرئاسي، وإن كان الخميس المقبل سيشهد جلسة جديدة ستنضم إلى سابقاتها، وكذلك الأمر بالنسبة للحكومة المستقيلة التي ما زال رئيسها نجيب ميقاتي يدرس خياراته بموضوع عقد جلسة لمجلس الوزراء لإقرار بعض القوانين الملحّة لتسيير شؤون الناس.

في هذا السياق، توقعت مصادر نيابية عبر “الأنباء” الالكترونية أن يحدد رئيس مجلس النواب نبيه بري موعدًا لجلسة انتخاب الرئيس الخميس المقبل في غضون الساعات الـ ٢٤ المقبلة.

وبانتظار أن تتبلور الصورة أكثر، أشارت المصادر إلى أنّ الحوارات الثنائية والجانبية لم تتوقف، لكنها لم تصل إلى مستوى الحوار الجدي الذي يوصل إلى التفاهم حول شخص الرئيس الذي يرضي كل الاطراف السياسية أو الذهاب إلى التنافس الإيجابي خارج إطار المعادلة القائمة.

وفي موضوع الحوار وتجديد رئيس مجلس النواب نبيه بري الدعوة اليه، رأت مصادر نيابية، عبر “الأنباء” الالكترونية، أن هذا الأمر مرتبط بتجاوب الأطراف المعنيين ومعرفة إذا ما كانوا قد اقتنعوا بالحوار او ما زالوا على موقفهم، إذ لا يمكن ان نتوصل إلى تفاهم على اسم الرئيس من دون حوار، فالجلسات العشرة الماضية لم توصل إلى نتيجة ولا بد إذاً من الحوار للوصول إلى نتيجة وهذا ما حصل في الولايات المتحدة وفي أكثر الدول الديمقراطية، مستغربة العناد الذي يظهر لدى البعض.