السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تصاعد التوتر في جنوب لبنان: هجمات إسرائيلية جديدة وعمليات لـ حزب الله"

تسود مناطق جنوب لبنان حالة من التوتر الشديد بعد سلسلة من الهجمات الإسرائيلية الموجهة ضد عدد من القرى والبلدات، في الوقت نفسه، نفذ “حزب الله” خمس عمليات جديدة استهدفت مواقع عسكرية إسرائيلية عند الحدود، مما أدى إلى تصاعد الموقف في المنطقة.

هجمات إسرائيلية
وقالت مصادر ميدانية في الجنوب إنّ طائرة مُسيرة إسرائيليّة استهدفت جبل بلاط في جنوب لبنان بواسطة صاروخ، فيما نفذ الطيران الحربي المعادي هجوماً بواسطة صاروخ طال محيط ملعب بلدة يارين، إلا أن القذيفة لم تنفجر.

وفي طيرحرفا، شنّ العدو الإسرائيلي غارتين جويتين، الأولى طالت منزلاً من دون وقوع إصابات، فيما الثانية جاءت بواسطة صاروخ لم ينفجر، واستهدفت أرضاً زراعية.

كذلك، قصفت مدفعية العدو الإسرائيلي بلدة عيتا الشعب بعدد من القذائف، فيما تحدثت المعلومات عن إستهداف أطراف بلدة علما الشعب.

5 عمليات لـ”حزب الله”
ومساء، أعلن “حزب الله” تنفيذ 5 عمليات جديدة ضد عددٍ من الأهداف الإسرائيلية عند الحدود بين لبنان وفلسطين المحتلة.

وجاءت العملية الأولى عند الساعة 5.00 عصراً، إذ طالت تجمعاً لجنود العدو الإسرائيلي في حرج عداثر باستخدام الأسلحة الصاروخية.

كذلك، قال الحزب إن العملية الثانية جاءت عند الساعة 5.50 عصراً، مستهدفة بالصواريخ تجمعاً لجنود العدو الإسرائيلي في محيط ثكنة برانيت.

أما العملية الثالثة فجاءت عند الساعة 5.50 عصراً أيضاً، وقال الحزب إنه قصف مبنى يستخدمه جنود العدو الإسرائيلي في مستعمرة إيفن مناحم.

وفي ما خصّ العملية الرابعة، فقد أعلن الحزب إنها طالت التجهيزات ‏التجسسية في موقع الراهب المحاذي للحدود.

وعلى صعيد العملية الخامسة، فقد جاءت عند الساعة 6.40، إذ استهدف الحزب مبنى يستخدمه جنود العدو الإسرائيلي في مستعمرة شتولا.

إصابة جندي إسرائيلي بجروح
في غضون ذلك، أعلن الجيش الإسرائيلي إصابة جندي احتياطي في الجيش الإسرائيلي بجروحٍ خطيرة، وذلك نتيجة سقوط طائرة من دون طيار متفجرة، أطلقها “حزب الله” في وقتٍ سابق اليوم باتجاه منطقة حانيتا.