تضامناً مع الناشطة حنين غدار… واشنطن تعاقب رئيس المحكمة العسكرية العميد حسين عبد الله

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عاقبت الولايات المتحدة الاميركية، رئيس المحكمة العسكرية الدائمة في لبنان، العميد حسين عبد الله، بإلغاء رحلته الى واشنطن مطلع الشهر الماضي، اعتراضاً على حكم غيابي أصدره وقضى بسجن الصحافية والباحثة حنين غدار، ستة أشهر، على خلفية تصريحات لها انتقدت فيها الجيش اللبناني و”حزب الله”.

وفي التفاصيل أن القاضي عبد الله، كان مقرراً أن يغادر بيروت الى واشنطن في 3 شباط (فبراير) الماضي، بناء على دعوة رسمية أميركية.

وكان عميد آخر في الجيش، قد كُلِّف بمتابعة المحاكمات أثناء سفر عبد الله. لكن، قبل ساعات من مغادرته، تبلغ عبد الله أنه غير مرحب به في الولايات المتحدة، على خلفية الحكم الذي أصدره بحق الزميلة حنين غدار.

وكانت المحكمة العسكرية حكمت غيابياً على الباحثة والصحافية، حنين غدار، بالسجن ستة أشهر على خلفية تصريحات لها حول الجيش اللبناني، بحسب ما أعلنت غدار في منشور “فايسبوكي”، موضحة أن الحكم يتعلق بمشاركتها في العام 2014 في ندوة في واشنطن من تنظيم “معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى”، قالت خلالها إنّ “الجيش اللبناني يميّز بين إرهاب سني وإرهاب شيعي، ويتسامح مع الأخير”.

فادّعى عليها القضاء العسكري اللبناني، وأصدرت المحكمة، الشهر الماضي، حكماً غيابياً عليها بالسجن ستة أشهر.

وغدار ناشطة وصحافية، ومؤيدة للثورة السورية، ومعروف عنها انتقادها لـ”حزب الله” اللبناني، وهي مقيمة حالياً في الولايات المتحدة.

Loading...
المصدر المدن

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً