جبهة سياسية معارضة للعهد

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

رجحت مصادر سياسية بارزة لـ”السياسة”، تشكيل جبهة سياسية عريضة تنبثق من الانتخابات النيابية قوامها كل من حركة “أمل”، “الحزب التقدمي الاشتراكي” والرئيس نجيب ميقاتي والنائب سليمان فرنجية وعدد من النواب المناصرين، حيث سيكون موقع هذه الجبهة معارضاً للعهد، خصوصاً في ظل الاعتراضات من جانب هذه الأطراف على أداء “التيار الوطني الحر” والمتحالفين معه، باعتبار أن المرحلة المقبلة مرشحة لأن تشهد مزيداً من الاصطفافات السياسية في ضوء الاستحقاقات الداهمة التي تنتظر لبنان، خصوصاً نتيجة ما يجري في المنطقة وبالنظر إلى انعكاسات ذلك على لبنان.

المزيد من الأخبار

وأشارت المعلومات إلى أن التحالف السياسي الجديد سيعمل على توسيع اتصالاته مع العديد من النواب والقوى السياسية لاستمالتها والانضمام إلى صفوفه على أساس برنامج سيتم الإعلان عنه في وقت لاحق.

 

المصدر السياسة الكويتية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً