جبور: التأليف انتهى والحكومة خلال 48 ساعة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أكد رئيس جهاز الاعلام والتواصل في القوات اللبنانية شارل جبور وجود اختلاف سياسي مع رئيس تيار المردة سلميان فرنجية، “الّا أن “القوات” ذاهب قدمًا في المصالحة لطي صفحة الماضي وخلق مجالات في العمل السياسي، بعيدًا عن مآسي الماضي وبتطلع نحو المستقبل”، معتبرًا أنه “نتفق حيث يجب ان نتفق ونختلف حيث يجب ان نختلف”.

واكد جبور في حديث لـ”mtv” ان الشمبانيا لم تفتح للمصالحة مع التيار الوطني الحرّ انما للاحتفال بترشيح الرئيس ميشال عون، مضيفًا أنه في حال رشح “القوات” فرنجية للرئاسة سيفتح له الشمبانيا وفي حال رشح “المردة” سمير جعجع للرئاسة سيفتح له الشمبانيا.

ولفت الى أنه من المبكر التكلم عن ترشيح فرنجية لرئاسة الجمهورية، “والجدير بالذكر ان المصالحة مع المردة تحصل بعيدًا عن اي استحقاق، فالرئاسة بعد 4 سنوات، وهذا يؤكد البعد الاخلاقي والقيمي والوطني لهذا المصالحة من أجل تنقية الذاكرة الوطنية”.

المزيد من الأخبار

وتابع: ” شهد العمل الحكومي تقاطعات لم تكن متوقعة حتى مع حزب الله وأمل وفق كل ملف”.

وأكد جبور أن تأليف الحكومة انتهى، واعلانها غدًا السبت او الاحد كحدٍ أقصى، مضيفًا: “دخلنا في الساعات الاخيرة قبل ولادة الحكومة، وهذا الشيء لم يتم لو لم يتم اعتماد معادلة القوات اللبنانية، وهي الوصول الى مساحات مشتركة والتوازن في التسهيلات، فمنذ اللحظة الاولى قلنا من دون توازن في التسهيلات والتوازنات لن تكون حكومة، والتي نريدها حكومة لا غالب ولا مغلوب”.

وأمل جبور ان تكون مرحلة انسجام يستطيع فيها “القوات” تحقيق ما لم يستطع تحقيقه في الحكومة الاولى، معتبرًا أن ثقة الناس فيه كبيرة ويحرص ان لا تهتز، ولافتًا الى أن “الاستحقاق الاساسي القادم هو استحقاق رئاسة الجمهورية والذي للأسف فتح الوزير جبران باسيل معرتكها قبل اوانها وبالتالي ستصبح كل توازنات الحكومة وكل عملها مرتبط بهذا الاستحقاق، وبالتالي الاصطفافات والعمل وردات الفعل تستند الى هذا المعطى مما يعيد الاصطفافات والتوتر السياسي، والذي لا نتمنى أن يحصل لأنه من المبكر التفكير في الاستحقاق الرئاسي قبل 4 سنوات”.

 

المصدر موقع القوات اللبنانية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً