الأثنين 8 رجب 1444 ﻫ - 30 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حالة طارئة.. 37% من سكّان لبنان في حالة "انعدام الأمن الغذائي"

بحث وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال عباس الحلبي مع مدير برنامج الأغذية العالمي في لبنان عبدالله الوردات، على رأس وفد من فريق عمل البرنامج ضم حازم حسن ودومينيك عنيد، في حضور المستشار الإعلامي ألبير شمعون، موضوع التغذية المدرسية الذي ينفذه البرنامج ويشمل راهناً نحو 75000 متعلم في المدارس الرسمية.

الوردات كشف أن “التقرير الأول في لبنان عن انعدام الأمن الغذائي أظهر رقمًا مقلقًا، إذ أن 37% من المقيمين على الأراضي اللبنانية من لبنانيين وغير لبنانيين أصبحوا في حالة من انعدام الأمن الغذائي، ويتم تصنيفهم في المرحلة الثالثة، ما يعني الحالة الطارئة”، وقال: “لم نعد نسيطر على سعر السلة الغذائية بسبب التضخم وارتفاع سعر الصرف”، لافتاً الى أن “مشروع التغذية المدرسية شهد تطورا بإضافة عشرة آلاف تلميذ مستفيد، ليصبح العدد الإجمالي 85000 متعلم”، وعبر عن “عزم البرنامج رفع العدد بصورة تدريجية ليبلغ نحو مائة الف تلميذ بحدود شهر أيلول المقبل”.

من جهته، ثمّن الحلبي “عاليا نجاح مدير البرنامج الدكتور الوردات والقائمين عليه، في تأمين التغذية للتلامذة في المدارس الرسمية، خصوصا من الأسر التي لم يعد باستطاعتها تأمين السندويش للتلميذ”، لافتا الى ان “هذا البرنامج يشكل استقرارا لدى العائلات التي تطمئن إلى حصول أولادها على التغذية الصحية في المدارس إضافة إلى تأمين حصص غذائية إلى الأهالي”.

كما نوّه بتنفيذ البرنامج لخطته “بتوسيع عدد المطابخ المدرسية النموذجية التي كانت موجودة في ست مدارس رسمية وأصبحت في تسع مدارس، لكن هذه المطابخ تؤمن الخدمة الغذائية إلى 16 مدرسة رسمية في محيطها، وهي مجهزة بالطاقة الشمسية وبالبرادات والمؤنة الكافية بما يتيح لها التخزين لمدة أسبوع كامل بشروط صحية ومعايير الجودة المطلوبة”.

أيضاً، بحث المجتمعون في التحضير لتوقيع مذكرة تفاهم بين الوزارة والبرنامج تلحظ كل تفاصيل التعاون بين الجانبين. وأبدى الحلبي “الإستعداد لإعداد مشروع تتبنى فيه الوزارة مشروع التغذية المدرسية ضمن إستراتيجية تربوية ووطنية ، مع كل التفاصيل والموارد المطلوبة لتحقيق الإستدامة”.

الى ذلك، استقبل وزير التربية سفير لبنان في غانا ماهر الخير، واطلع منه على اوضاع الجالية اللبنانية التي تضم نحو عشرين ألف مغترب، واطلع على وجود المؤسسات التربوية التي تعتمد البرنامج اللبناني ، والجامعات والتبادل الطلابي .

وتحدث الخير عن النشاطات التربوية والجامعية والثقافية التي تقام في غانا، إضافة إلى النشاطات الفرنكوفونية وجائزة الأدب اللبناني وجائزة الفن اللبناني ونية العديد من اللبنانيين إنشاء فروع لجامعاتهم في غانا.

وقدّر الحلبي للسفير اللبناني نشاطه على الصعد كافة التربوية والثقافية والإقتصادية والإجتماعية، مبديا “الاستعداد لتوقيع مذكرة تفاهم مع الجانب الغاني لتعزيز العلاقات التربوية والتبادل الجامعي ، بما يؤمن التواصل بين البلدين وخصوصا مع الجالية اللبنانية الناشطة في غانا”.

هذا واستقبل الحلبي سفير كوبا في لبنان جورج ليون كروز، وتسلم منه دعوة موجهة من وزير التربية الكوبي للمشاركة في مؤتمر لوزراء التربية يعقد في هافانا ، شاكرا السفير الكوبي على الدعوة ومن خلاله وزير التربية، مثمنا العلاقات الوثيقة بين البلدين ، مؤكدا المشاركة ومتمنيا للمؤتمر النجاح.

ثم اسقبل الحلبي محافظ “المنطقة الروتارية” جورج عازار على رأس وفد، وتسلم منهم الميدالية الروتارية وشكرهم على مبادراتهم تجاه المدارس الرسمية وتأمين خدمات متنوعة لها.