السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حراك المتعاقدين: نريد حقوقنا ومستحقاتنا

أعلن “حراك المتعاقدين” في بيان، أن منسّق الحراك حمزة منصور نقل إلى وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال عباس الحلبي “رسالة الزملاء المتعاقدين النازحين من قراهم ومدارسهم الجنوبية بفعل الإجرام الصهيوني، تختصر بطلبهم أن يكون إلى جانبهم في هذه الظروف القاهرة”، وأن يصدر “كتابًا مرفوعًا إلى مجلس الوزراء يتضمن بنود احتساب كامل ساعات المتعاقدين النازحين وبدل نقلهم منذ بداية العام الدراسي”.

وأشارت الرسالة إلى “أننا في نهاية شهر آذار وحتى الآن لم نقبض أي مستحقات أو بدل نقل، ونحن وقعنا عقدًا مع الوزارة بالتعليم، لكننا لم نكن السبب في تركنا مدارسنا في الأشهر الأولى، بل هو العدو، عدونا وعدوكم وعدو الحكومة، وبالتالي كان التعطيل خارج عن إرادتنا، وبالتالي يجب عليكم كوزارة وكحكومة أن تكونوا إلى جانبنا وتنظروا إلى هذه الكارثة منم منظار وطني، وليس من منظار قانوني مجرد عن أوجاعنا ومظالمنا”.

ولفتت إلى أنه “حتى القانون لا يأخذ في الاعتبار ظروفنا ومظالمنا، وكيف إذا كانت ظروفنا لا تحمل بين ثناياها فقط أوضاعنا المادية الصعبة بل يكون العدو الصهيوني هو المسبب لتلك الأوضاع”.

واعتبرت أنه “على الحكومة ومن خلال كتابكم الإسراع في إصدار مرسوم يتضمن دفعًا فوريًا لمستحقاتنا وبدل نقلنا”.

وأسفت لأن “الحكومة لم تبادر حتى للسؤال عنا أين نعيش وكيف نعيش بعد أن تركنا مدارسنا. نحن نعيش في كراجات وغرف مدارس ولدينا مسؤوليات عائلية ولا نريد منة أو مكرمة بل نريد حقوقنا ومستحقاتنا”.

وأعلنت أنها ستنظم اعتصاما الأولى من بعد ظهر يوم الجمعة في صور – ساحة العلم”، متمنية على الحلبي “أن يكون حاضرا بيننا لترى عن قرب أوجاعنا لتحملها إلى رئيس الحكومة”.