الثلاثاء 17 شعبان 1445 ﻫ - 27 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حركة استئجار السيارات تتراجع في عز الموسم... والأسباب متعددة

طلال عيد - المركزية
A A A
طباعة المقال

يؤكد رئيس نقابة مكاتب تأجير السيارات السياحية محمد دقدوق ان “الاحداث الأمنية الأخيرة اثرت على حركة استئجار السيارات بنسبة ٥ في المئة حيث تراجعت نسبة التشغيل من 90 في المئة الى 80 و85 في المئة”، معتبراً ان حركة استئجار السيارات السياحية شهدت هذا الصيف تحسناً ملموساً عن السنوات الماضية على الرغم من المنافسة غير المشروعة من سيارات خصوصية تعمل على تأجير سياراتها بسبب الأحوال المادية الصعبة”.

ويعلن عبر “المركزية” ان “غالبية الذين يستخدمون السيارات لبنانيون من الاغتراب اللبناني إضافة الى سياح عراقيين ومصريين وبعض الأوروبيين”، متوقعًا استمرار هذه الحالة حتى اوائل ايلول المقبل “على الرغم من بعض المصاعب التي يعانيها قطاع تأجير السيارات السياحية في لبنان” .

الجدير ذكره ان قطاع تأجير السيارات يطالب بتفعيل مصلحة تسجيل السيارات “النافعة” من اجل اتمام المعاملات التي تختص بهذا القطاع الذي تراجع عدد سياراته بشكل كبير بسبب الازمة المالية وعدم اعطاء القروض المصرفية لشراء سيارات جديدة، مع العلم ان استئجار السيارات قد تراجع بنسبة 35 في المئة عما كانت عليه قبل الازمة، وان الاوضاع السياسية المتأزمة وعدم انتخاب رئيس جديد للجمهورية والاضطراب الامني في بعض الاحيان كلها عوامل مؤثرة على حركة السياحة وخصوصاً على قطاع تأجير السيارات السياحية .

وتؤكد مصادر سياحية ان القطاع السياحي “شهد انتعاشاً هذا الصيف وان قطاع تأجير السيارات هو من القطاعات التي سجلت تطوراً عن السنوات السابقة “.