السبت 9 ذو الحجة 1445 ﻫ - 15 يونيو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حزب الله: استهدفنا ‏موقع جل العلام وانتشاراً لجنود العدو في محيطه

أصدر حزب الله بيانا جاء فيه: “دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‏‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، وفي إطار الرد على الاغتيال الذي قام به العدو الصهيوني في بلدة ‏الناقورة وإصابة المدنيين، شنّ مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الأحد 26-5-‏‏2024 هجومًا ناريًا مُكثّفًا بالأسلحة الصاروخية وقذائف المدفعية استهدف موقع جل العلام وانتشارًا لجنود العدو في محيطه، وحققوا إصابات ‏مباشرة وأوقعوا فيهم خسائر مؤكدة”.

هذا وأطلقت مسيّرة إسرائيلية صاروخاً استهدف دراجة نارية على طريق عام الناقورة قرب موقع لقوات “اليونيفيل”، كما تُفيد المعلومات الصحافيّة.

وأضافت المعلومات أنّ الغارة على بلدة الناقورة أسفرت عن سقوط شهيد.

وكان الجيش الاسرائيلي قد قصف أطراف بلدتي شيحين ومجدل زون، بالتزامن مع قصف على وادي حامول ووادي حسن بعدد من القذائف المدفعية.

وفي آخر المستجدات أفادت “الوكالة الوطنية للإعلام” أن العدو أطلق ليلا عدداً من القذائف المباشرة وبشكل متقطع على اطراف بلدتي زبقين وياطر.

كما اغار الطيران المعادي على بلدة عيتا الشعب في القطاع الاوسط ما أدى الى أضرار جسيمة بالممتلكات والبنى التحتية والمنازل. وحلق الطيران الاستطلاعي طيلة الليل الفائت وحتى صباح اليوم، فوق قرى القطاعين الغربي والاوسط وصولا حتى مشارف مدينة صور، كما اطلقت القنابل المضيئة فوق قرى قضاءي صور وبنت جبيل.

وفجر اليوم اطلقت نيران الرشاشات الثقيلة في اتجاه جبلي اللبونة والعلام بالقطاع الغربي.