الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حمادة: القرار الإسرائيلي واضح وحرب لبنان قد تكون البديل

وضع النائب مروان حمادة جولة التصعيد الإسرائيلية وتوسيع دائرة الحرب في سياق الخروج عن قواعد الاشتباك. وقال في حديث الى “صوت كل لبنان” ان “القرار الإسرائيلي واضح فحرب لبنان قد تكون البديل لما لا تستطيع اسرائيل اقترافه في رفح تحديدا، وتعمل على تحويل الانظار وربما تعديل الغضب الأميركي باستهداف حزب الله وتحديدا لبنان”.

لافتاً الى  ان “الميدان يرتبط بالسياسة، والسؤال اليوم كيف سيرد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله على التصعيد الجديد”.

وسأل عن القرار الإيراني إزاء توسيع الحرب في لبنان لكونه جزء وحدة الساحات. كما سأل “ما اذا كانت الولايات المتحدة توافق على نقل الحرب الى لبنان”. وفي اطار الأسئلة المطروحة أيضا، قال حمادة: “هل تستطيع اسرائيل ان تجري حربا على جبهتين”؟

أضاف: “سمعنا الكثير بعد زيارة هوكشتاين الأخيرة، حتى من الرئيس بري نفسه انه بكلام هوكشتاين هناك أشياء سلبية ولكن كان هناك أيضا نقاط إيجابية يمكن البناء عليها”، ولفت حمادة الى انه شارك في جزء من هذه اللقاءات وسمع كلام هوكشتاين.

واعتبر حمادة ان “النقطة الأساسية هي الى اي مدى والى متى سيبقى الصراع في الجنوب مرتبطاً بالوضع في غزة”.

وأشار  رداً على سؤال حول انعكاس اقتراب الانتخابات الأميركية على استمرار الحرب، أنه “على أهمية الشرق الاوسط وسلامة إسرائيل، هناك اموراً اخرى تتطلب مجهوداً اميركياً اكبر ومنها حرب أوكرانيا، من دون استبعاد ان تتسع باتجاه حرب أميركية أوروبية – روسية”.

وختم : “ان الحكم اليوم هو لليمين المتطرف في إسرائيل، وعكس ما يشاع فإن شعبيته تزيد في ظل الحرب القائمة”.

    المصدر :
  • الوكالة الوطنية للإعلام