برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حمادة: عدنا إلى "اللعبة القديمة".. و"التيار" يريد إيقاف كلّ شيء بانتظار رئيس

علّق النائب مروان حمادة على عقد جلسة لمجلس الوزراء غدًا، بالقول “إنّ الضرورات تبرّر المحظورات، والواضح اليوم أنّنا لسنا على وشك انتخاب رئيس للجمهورية، فالمواقف متباعدة والخارج غير مهتم سوى بِحضّنا على انتخاب رئيس”، مشيرًا إلى أن الفوضى عارمة في الداخل ولا بدّ من الانتظام في الحياة الإدارية والسياسية على الأقل.

وفي ما يتعلق بالتئام مجلس الوزراء وسط معارضة كتلتي “القوات اللبنانية” و”التيار الوطني الحر”، اعتبر حمادة في حديث إلى “صوت كلّ لبنان” أن هناك فرقًا بين موقفيهما، “فالقوات لا تشارك في الحكومة ولا مانع لديها بالاجتماع للضرورة القصوى، فيما التيار لا يريد إلّا إيقاف كل شيء بانتظار رئيس، ولا يرشح رئيساً ولا يتفاهم مع حزب الله لفرض رئيس مثلاً”، مشددًا على وجوب التفاهم على رئيس يرضي الداخل والخارج لإعادة الثقة بلبنان.

حمادة لفت إلى أننا عدنا إلى اللعبة القديمة، إذ تطالب مؤسسة كهرباء لبنان بسلف مالية لا تستطيع أن تدفعها حتّى مع رفع التعرفة، معتبرًا أن الجباية وفق التعرفة الجديدة ستكون مجتزأة وفوضوية تطال مناطق دون غيرها.

وعن التحقيق الأوروبي في تبييض الأموال، توقع حمادة أن يتقدم التحقيق نحو الخاتمة التي يرسمها اللبنانيون وحدهم.