الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حنكش: الفرنسيّون فرملوا مبادرتهم.. والرئاسة ليست مُكرّسة لـ "الحزب"

أعلن النائب الياس حنكش أنّ ما حصل في اللّجان المشتركة اليوم هو مزيد من التعنّت والتكبّر، لافتًا إلى أن “الفرنسيّين فرملوا مبادرتهم بعد أن أدركوا أنّهم يفرضون مرشح “حزب الله” على عدد كبير من اللبنانيين، وعلينا أن نتلقّف أي مبادرة تصب في مصلحة لبنان”.

وتابع حنكش في حديث لـmtv: “لا يستطيع “التيار” التراجع عمّا توصّلنا إليه في المشاورات الرئاسية ومصلحته تقتضي الاتفاق مع المعارضة، وأيّ رئيس يجب أن يتعاطى بجرأة مع الملفات الإشكالية وأولها سلاح حزب الله”.

وأشار إلى أنه على الرئيس أن يُعيد لبنان إلى وضعه الدبلوماسي العالمي ولا سيّما علاقاته مع الخليج، و”نحن على تواصل دائم مع التغييريين لنصل إلى مرشح موحّد للرئاسة”.

وأكد أن “هناك جوًا من الاستقرار في المنطقة بعد الاتفاق الإيراني-السعودي، وعلينا الإستفادة منه، وحان الوقت لنُقرّر كلبنانيين ماذا نُريد”.

ولفت إلى أن المُبادرات السابقة ساهمت في الوصول إلى هذه التفاهمات التي تحصل الآن وأهم من الرئيس هو ماذا سيفعل هذا الرئيس بالملفات العالقة، مؤكدًا أن رئاسة الجمهورية ليست مُكرّسة لحزب الله وهو لا يُمكنه فرض رئيس على اللبنانيين.

وفي ما يتعلّق بعملية خطف المواطن السعودي وتوقيتها، قال: “إن التوقيت مُريب وهي جريمة منظّمة، واتكالنا على القوى الأمنية والجيش الذي أثبت أنه ليس بحاجة إلى سلاح غير شرعي”.

وشدّد حنكش على أن تضييع الوقت يكون بعدم الدعوة إلى جلسة نيابية لانتخاب رئيس للجمهورية، مؤكدًا: “نحن مع إقرار اللامركزية الإدارية”.