استمع لاذاعتنا

خليفة: التلاعب بنتائج امتحانات كلية الطب يشوّه صورة “اللبنانية”

بعد الضجة التي أثارتها نتائج امتحانات الدخول في الكليات الطبية في الجامعة اللبنانية، اوضح الرئيس السابق لرابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية الدكتور عصام خليفة ان لا يوجد قانون في الجامعة وفق المادة 32 لقانون تنظيم الجامعة وتعديلاته يشير الى ان من مهام مجالس الوحدة الاطلاع على نتائج مباراة الدخول، معتبراً في حديث لبرنامج “نقطة عالسطر” عبر صوت لبنان ان التلاعب بنتائج امتحانات كلية الطب يشوّه صورة الجامعة، وداعياً الجميع الى التحرّك.

بدوره، اكد رئيس مؤسسة لابورا الاب طوني خضرا للبرنامج عينه “أن منذ 4 سنوات وموضوع الجامعة لم يلق آذانا صاغية عند الاحزاب”، معتبراً ان اكثرية قرارات الجامعة طائفية بإمتياز.

من جهته، رأى رئيس رابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية يوسف ضاهر أن التراجع عن الخطأ فضيلة ولو كان غير مقصود، داعياً الاساتذة الى ان يكونوا احراراً في قراراتهم. وقال “الذي حصل في نتائج امتحانات الدخول يضرب مصداقية الجامعة، فلترفع اليد السياسية والطائفية والمذهبية، ونحن ضد التدخل بالجامعة ولتحل هذه المسألة بسرعة”.

ودعا ضاهر الى الاعتصام في الحادية عشرة قبل ظهر الاربعاء المقبل امام الإدارة المركزية بسبب عدم ادخال الاساتذة المتفرغين الى الملاك.

وفي السياق، قال الاستاذ في كلية العلوم وعضو باللجنة الفاحصة الدكتور جورج قزي: “نحن فخورن بالجامعة اقله بالمستوى الاكاديمي ولا احد يزايد علينا فالسلطة لا تعطي الجامعة حقها من ناحية تأمين مستلزمات مقومات التعليم”.