الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

رئيس بلدية تنورين: تجهيز مركز جرف الثلوج لتجنب الكارثة

أعلن رئيس بلدية تنورين سامي يوسف في بيان، ان “عدم تجهيز مركز جرف الثلوج التابع لوزارة الأشغال للقيام بمهامه، يعرض حياة ‏المواطنين في جرود البترون إلى أخطار على مختلف الصعد، ويعطل عمل المؤسسات كافة، ويمنع المواطنين من مزاولة أعمالهم”، ‏مناشدا وزير الاشغال “اتخاذ التدابير المناسبة لمنع وقوع تنورين، كونها البلدة الأكثر ارتفاعا في جرود البترون، في كارثة نحن بغنى ‏عنها‎”.‎

وقال: “نحن اليوم على أبواب موسم الثلوج، ولم تبادر الدولة إلى تجهيز المركز الذي يحتاج إلى كميات كبيرة من المازوت تتجاوز ال ‏‏14 طنا وبطاريات للآليات وزيوت للمحركات ودواليب لسيارات المركز وصيانة المولد الكهربائي وأجهزة التدفئة للمركز وتصليح ‏بعض الآليّات وغير ذلك من اللوازم، بالإضافة إلى دفع أجور العاملين في المركز التي لم تدفع عن السنة الماضية لغاية تاريخه في ظل ‏الأزمات التي يعيشونها كما جميع اللبنانيين‎”.‎

واضاف: “إن عدم تجهيز المركز وعدم فتح الطرق في موسم الثلوج، يعرض حياة المواطنين في جرود البترون إلى أخطار أكيدة على ‏مختلف المجالات، الصحية والتعليمية، والاجتماعية، ويعطل عمل المؤسسات كافة من مدارس ومؤسسات حكومية وصليب أحمر ‏ومستوصفات ومستشفى ومراكز أمنية، ويمنع المواطنين من مزاولة أعمالهم، باختصار يعطل كل مظاهر الحياة‎”.‎

وتابع: “أمام هذا الواقع، وأمام الضائقة المالية التي تعانيها البلدية، وعدم توافر إمكان تغطية تكاليف السنة الحالية، أتوجه إلى وزير ‏الأشغال العامة بنداء عاجل لاتخاذ التدابير التي يراها مناسبة لمنع وقوع تنورين، كونها البلدة الأكثر ارتفاعا في جرود البترون، وكل ‏القرى والبلدات الأخرى في كارثة نحن في غنى عنها‎”.‎

وختم: “حيال هذا الواقع، وفي حال عدم إيجاد حل لهذه القضية تكون تنورين ومعها البلدات الجردية مهددة بعزل تام عن المناطق ‏الأخرى، ما يستدعي تجاوبا سريعا من وزارة الأشغال العامة ومن الجهات المختصة لتفادي حصول الكارثة”.‏