الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

رد ناري من القوات اللبنانية بعد حادثة "ميرنا شالوحي"

صدر عن منطقة المتن الشمالي في القوات اللبنانية البيان التالي:

تستنكر القوات اللبنانية في منطقة المتن الشمالي الإعتداء الميليشياوي الذي مارسته عناصر من المركز الرئيسي للتيار الوطني الحرّ في محلة ميرنا شالوحي، عبر إطلاقهم النار على موكب لجنازة الرفيق إيدي كرنافيليان، عند مروره على الطريق العام، باتّجاه المدافن، وذلك بدون أي مبرر او سبب يُذكر، إلا لأن عَلَم “القوات اللبنانية” يحتضن نعش الفقيد.

إلا أنه وعلى الرغم من الإعتداء السافر على حرمة الموت الذي لا يحظى بالحد الأدنى من الإحترام عند هذه الجماعات، أكمل الموكب مسيرته رافعاً الصلاة ومتجاوزاً هذه الممارسات الحاقدة ليوارى الرفيق كرنافيليان الثرى في مدافن العائلة بسلام.

وعليه، فإن القوات اللبنانية تضع هذا الإعتداء بعهدة الأجهزة الأمنية والقضائية لإتخاذ الإجراءات اللازمة وتوقيف المعتدين لمنع هذا الفريق من التمادي في مخططاتهم المشبوهة، وبالتالي إدخال لبنان في نفق من الإنكار الإنساني، والخلل الأمني والإنعدام الأخلاقي.

وكان إشكال، قد وقع مساء اليوم الأحد، أمام مركز “التيار الوطني الحر” في ميرنا الشالوحي، تخلله إطلاق نار، بعد أن قام عناصر الحراسة التابعين للمركز باطلاق النار تزامناً مع جنازة كانت تمرّ في المكان.