استمع لاذاعتنا

رسالة بهاء الحريري للبنانيين في ذكرى الإستقلال: حان الوقت لاتخاذ نهج جذري لدعم التغيير المنهجي

نشرت صحيفة “عرب نيوز” السعودية مقالاً للشيخ بهاء الحريري، وجه خلاله رسالة للشعب اللبناني في الذكرى الـ 77 للاستقلال، ومما جاء فيه “تاريخ 22 تشرين الثاني ليس موعداً يستحضر الكثير خارج لبنان. ولكن بالنسبة لشعب لبنان ، فهو يوم استقلالنا. في هذا اليوم من عام 1943 ، احتفل لبنان بنهاية الانتداب الفرنسي وبداية عهد جديد للبلاد. ولأول مرة منذ قرون ، كان لشعب لبنان السيطرة على حكومته وحياته”.

واضاف بهاء الحريري “إنّ هذا الاحتفال مشوب بأكثر من مأساة هذا العام. الانفجار المدمّر الذي هز بيروت في الرابع من آب سلّط الضوء على سنوات من سوء إدارة الحكومة والفساد والصراع الطائفي الذي بدوره أوصل لبنان إلى حافة الهاوية”.

وتابع “فقد الناخبون الثقة في النخبة السياسية ، وحملوهم المسؤولية عن تفاقم الأزمة السياسية والاقتصادية في لبنان. خلال العام الماضي ، جاء رؤساء الوزراء المؤقتون وذهبوا ، بعد أن طُلب منهم تشكيل حكومة. لكن النتيجة كانت هي نفسها- فقد كان الجميع غير قادرين أو حتى غير راغبين في التغلب على المصالح الخاصة التي حكمت لبنان على مدى السنوات الثلاثين الماضية”.

واعتبر الحريري انه “يجب علينا أن نتعلم من هذه الإخفاقات. لإنقاذ لبنان ، يجب أن نخلق واقعاً جديداً ونبتعد عن النظام القديم ، النظام الذي يقول إن لبنان يجب أن يسيطر عليه أمراء الحرب والسلالات والميليشيات المسلحة ؛ الذي يقول إن أدوات الحكومة يجب أن تعمل لصالح الفاسدين وليس الشعب ؛ الذي يقول أن الدين يجب أن يكون في صميم عمل البلاد.

وشدد بهاء الحريري على أنه “لقد حان الوقت الآن لجميع اللبنانيين لاتخاذ نهج جذري لدعم التغيير المنهجي. مع قفزة الإيمان هذه ، يمكننا السيطرة على مستقبلنا”.