الخميس 21 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ريفي: وجود مواد كيمائية في منشأتين في طرابلس والزهراني والمطلوب حماية البيئة

أعلن النائب اللواء أشرف ريفي في بيان، انه “على اثر إطلاعه على التقرير الذي بثته محطة MTV ، في نشرتها الإخبارية يوم أمس 2024/4/29، حول وجود مواد خطرة في منشآت النفط في البداوي، تواصل مع رئيس حزب البيئة العالمي الدكتور ضومط كامل، وعقدنا اجتماعا فوريا لبحث الأمر والاطلاع على تفاصيل هذه القضية”.

واوضح انه “بعد التباحث، تبين ووفقا لمضمون تقرير دائرة الهندسة في الجيش اللبناني ما يلي، بعد الكشف على مراكز التخزين في منشآت النفط في طرابلس وعلى منشآت النفط في الزهراني، وبعد أن استعانت بإحدى الشركات المتخصصة بمعالجة المواد الخطرة، تبين لها الآتي:
أولاً: وجود مواد كيمائية في المنشأتين في طرابلس والزهراني.

ثانياً: وجود مواد نووية في منشآت النفط في طرابلس، تتفاوت درجة خطورتها بين متوسط الخطورة والشديدة الخطورة.

على اثر ذلك، رأيتُ من الواجب التوجه إلى كافة السلطات المعنية لوضع هذه المعطيات بين يديها، لتتحمل مسؤوليتها في حماية اللبنانيين، إضافةً إلى ذلك عمدتُ إلى تشكيل فريق عمل لمتابعة هذه القضية، وكل القضايا البيئية في منطقة الشمال، بالتعاون مع الدكتور كامل، لاتخاذ الإجراءات ووضع الإستراتيجية الضرورية، لحماية البيئة من كل المخاطر التي تهددها. وقد نبه الدكتور كامل إلى خطورة هذه المواد على الإنسان وعلى البيئة وعلى كل الكائنات الحية”.