الأربعاء 22 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 6 ديسمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سعيد يُحذّر من "أزمة أمنيّة" تقودنا للقبول بأيّ حلّ!

أشار رئيس “المجلس الوطني لرفع الاحتلال الايراني عن لبنان” فارس سعيد عبر حسابه على منصة “إكس”، إلى أنّه “مع انسداد الأفق السياسي يطلّ المسار الأمني. ليس مهمّ من أطلق النار على سفارة أميركا، المهمّ أنّ في لبنان من تجرّأ في ظروف سياسية محلية وإقليمية معقدّة أن يطلق النار على أميركا”.

سعيد أضاف: “ومن يطلق النار على أميركا في لبنان و.. يفرّ يظنّ أنه قادر على إطلاق النار ضدّ من يريد. سقط لبنان؟ يسقط إذا استمرّت القوى السياسيّة في محليّة عقيمة. إذا اهتمامات البعض لا تتجاوز اللامركزيّة الإداريّة أو البحث عن زعيم رديف أو الانسحاب إلى حدود الإدارة المدنيّة. يسقط إذا تخلّى المسيحيون عن الاستقلال والسنّة عن العروبة والشيعة عن الدفاع عن كل لبنان والدروز عن الكيان”.

وتابع سعيد: “على الأحزاب المسيحيّة التمسك بتنفيذ كل بنود الطائف، وليس الجزء “المفيد” منه. على المسلمين أن يدركوا أن انهيار لبنان يدخلهم إلى صراع سنّي شيعي يعني.. الخراب. على “العلمانيين” أن يدركوا أن سوء الإدارة والفساد تفصيل أمام انهيار فكرة لبنان”، مضيفًا: “لبنان أكبر منكم جميعًا ولن يسقط”.

وختم سعيد: “نأمل ألا يكون حادث إطلاق النار على السفارة الأميركيّة المتواجدة في مربّع أمني “ذهبي” ومزدوج بين الجيش والأمن الخاص إشارة لانتقال لبنان من أزمة سياسية إلى أزمة أمنيّة تقودنا للقبول بأيّ حلّ، خوفًا من الانزلاق”.