الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سلام عن أزمة الرغيف: الحلحلة قريبة

لم يسلم اللبنانيون من أي شكل من أشكال الطوابير في السنتين الأخيرتين، فبعد الطوابير أمام محطات البنزين والمازوت والغاز، جاء دور طوابير الأفران لشراء ربطة خبز، حيث شهدت معظم المناطق اللبنانية في الأيام الأخيرة عشرات الطوابير أمام الأفران والمحلات.

في هذا السياق، أعلن وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الاعمال “أمين سلام” أنه “ونتيجة لوضع الية جديدة وشفافة والمتابعة الحثيثة والرقابة المشددة من اللجنة المشتركة التي تتضمن وزارة الاقتصاد والتجارة وزارة الداخلية والبلديات والاجهزة الامنية، والتي تعمل بجهد كبير لتأمين الرقابة على المطاحن والافران بحيث يتأمن التوزيع العادل للقمح والطحين على كامل الاراضي اللبنانية، سوف يشعر المواطن بحلحة قريبة لأزمة الخبز”.

واضاف سلام: “نحن نقرن القول بالعمل، وغيرنا يفتعل الازمات ويكذب ويسرق ويهول على الشعب، الدولة حاضرة بكافة اجهزتها لحماية خبز المواطن. نجحنا في حماية خبز الناس من خلال تأمين استقرار الاسعار وتوافر امدادات القمح ولجم سارقي لقمة العيش”.

في السياق نفسه، أعلن نائب الرئيس السابق لإتحاد ​نقابات المخابز والأفران​” علي إبراهيم”، أنه “بدءا من يوم الاثنين سنشهد إنفراجة في ​أزمة الخبز​ والطوابير ستخف”.

كما أكد في اتصال مع قناة الـ”LBCI”، أن “سعر ربطة الخبز يوم الاثنين سيكون 13000 ليرة لبنانية”.