الأربعاء 15 شوال 1445 ﻫ - 24 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

شادي السيد للتجار: أين ضمائركم وأين الرحمة في قلوبكم ؟

جال رئيس اتحاد نقابات العمال والمستخدمين في لبنان الشمالي شادي السيد في أسواق طرابلس والميناء. وتوجه الى التجار قائلا: “لم نكن أبدا نطمح أن نتوجه للتجار ونقول لهم ما يجب عليهم فعله في هذه المرحلة وفي هذه الأزمة وفي رمضان في هذا التوقيت العصيب، ولكن المعطيات المتوافرة لدينا والوقائع اليومية تحتم علينا ان نتوجه الى التجار بالقول إن غالبية الشعب اللبناني أصبحت من الفقراء، وإن أرباحكم غير الشرعية لا تؤخذ الا من جيوب هؤلاء، وأكثر من ذلك، فإنكم تحرمون فئة كبيرة حتى من التوجه اليكم لشراء سلع قليلة. ويعلم بعضكم في الاحياء الفقيرة فإن البعض يشتري الأرز ب 50,000 ويشتري الزيت النباتي ب 50 او ب 40 او ب30,000 كل ذلك لم يدفع معظمكم الى الاتعاظ والى التعاطي مع رمضان بمنطق المودة والرأفة”.

أضاف: “إننا نأسف لما يحصل ونسأل أين ضمائركم وأين الرحمة في قلوبكم، وأكثر من ذلك نسأل عن الرقابة التي وجب أن تضعكم عند حدكم وأن تعيدكم الى مسار الترابح المعقول، اربحوا هذا حقكم، ولكن إياكم أن تظلموا، ترى أين وزارة الاقتصاد وأين اجهزة الرقابة الاخرى”.

وتابع: “إننا نسأل على أبواب عيد الفطر المبارك وبعد قليل من عيد الفصح المجيد، هل تعلمون أن غالبية الشعب اللبناني غير قادرة على ابتياع الملابس في أزمنة الاعياد لعيالها. في الواقع نحن كنا في وقت سابق نتحدث عن ظلم أهل السياسة وخلافاتهم، ولكننا بحزن كبير نقول لكم إنكم ظالمون، فلقد أظهرت الأزمة منذ العام 2019  أنكم تجار حروب وتجار أزمات وتجار خارجون على القانون ، احتكرتم السلع وخزنتم المواد الغذائية المدعومة ومنعتموها عن الناس ثم اخفيتم بعضها في زمن الأزمة ولم تراعوا لا فقيرا ولا معوزا”.

وختم: “هل تظنون إنكم ناجون مما تفعلون ؟ نقول إنكم مخطئون” .