شمص: نصرالله أخطأ في التوصيف

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

سخر النائب السابق يحيى شمص، من مقولة إن بعض عشائر البقاع “باتت ضد المقاومة”ويكشف في حديث خاص لـ”القبس” بأن عشائر بعلبك الهرمل لها عاداتها وتقاليدها، وهي معروفة تاريخياً بمقاومتها للظلم والاضطهاد. “كما قاومت العثمانيين في الماضي، فهي تقاوم حاليا العدو الاسرائيلي والتكفيريين الذين حاولوا تخريب مناطقنا”. لكن التضحيات الكبيرة التي قدمتها لم تتواكب بإنماء ومقومات اجتماعية للصمود “نحن مع المقاومة في وجه العدو، لكن منطقتنا محرومة ومهملة. وترشحنا هو أولا لأهداف إنمائية وهذا حق لنا أسوة بغيرنا أيا كان توجهنا واعتقادنا”.

هل يعتبر شمص نفسه مشمولاً بتوصيف أمين عام “حزب الله” حسن نصرالله بأن كل من يصوت ضد لائحة الثنائي الشيعي موال لـ”النصرة” و”داعش”؟ “لا اعتقد أنه أجاد التوصيف”، يقول شمص ويضيف: “هو قال انه يشمل بعض الاشخاص. وأقول إننا في تحالف انتخابي مع أبناء منطقتين وهم احرار في انتماءاتهم وأحزابهم وما يجمعنا هو مصالح منطقتنا وهمومها. اعتقد ان لائحتنا هي نموذج للوحدة الوطنية. نحن كلبنانيين مسلمين ومسيحيين لا نوافق على هذا الكلام”.

وأضاف شمص: “التعبئة التي يقوم بها “حزب الله” وتحشيده لهذه الدائرة من دون سواها فهي في السياق الانتخابي الطبيعي”، لكنه يرفض التعبئة المذهبية تاركاً القرار الأخير لديموقراطية الصناديق التي ستقرر في نهاية المطاف من سيمثل أهل المنطقة. كما يرفض شمص المشغول بزحمة الاتصالات والاستقبالات الإفصاح عن توقعاته لنتائج المعركة القاسية التي يخوضها، مكتفيا بالقول: “ابن بعلبك الهرمل هو الذي سيقرر”.

 

المصدر القبس

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً