الخميس 12 محرم 1446 ﻫ - 18 يوليو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

شمعون يهدد "حزب الله": لدينا 20 ألف مقاتل مسلحون وجاهزون لساعة الصفر

في مواقف نارية من الوضع الراهن في لبنان، اعتبر رئيس حزب الوطنيين الأحرار النائب كميل شمعون أن “حزب الله أو من وصفه “بحزب إيران” في لبنان هو من أخذ قرار الحرب على الجبهة الجنوبية ضد إسرائيل وعليه أن يقدم تعويضا ماليا ومعنويا على أهل الجنوب المتضررين معنويا وماديا”.

وقال كميل شمعون عبر برنامج “توتر عالي” على قناة ومنصة “المشهد”: “إن إيران لا تريد التصعيد في لبنان لأنها لا تريد حربا شاملة في المنطقة، ولأنها تعلم أن التصعيد سيمتد إلى سوريا والعراق وصولا إلى إيران”.

واستبعد النائب اللبناني أن يحصل هجوم إسرائيلي كبير على لبنان، لكنه قال: “إن إسرائيل قد تضرب في أمكان محددة”.

“حزب الله” مع التقسيم في لبنان

وفي موضوع الفيدرالية، عد النائب شمعون أن “الفيدرالية هي الحل للوضع القائم في لبنان حيث يسيطر على القرار ويمنع انتخاب رئيس للجمهورية”، مشددا على أن “حزب الله يريد تقسيم لبنان لكن فريقه يريد الفيدرالية التي تنظم حياة اللبنانيين وفق ثوابت محددة ترضي الجميع”.

وردا على سؤال بشأن سيطرة “حزب الله” على الحكم في لبنان، هدد شمعون “حزب الله” من أي توجه للهجوم على المناطق المسيحية، قائلا: “لدينا 20 ألف مقاتل مسلحون ومدربون وجاهزون لساعة الصفر، ولا يراهن حزب الله على أي خطوة باتجاه مناطقنا، ولن نكون لوحدنا في مواجهته بل سيكون معنا المكونان الدرزي والسني”.

وشدد شمعون بأن “حزب الله يجب أن يحسب طريق الرجعة وإلا سنكون له في المرصاد”.

وفي موضوع رئاسة الجمهورية، قال رئيس حزب الوطنيين الأحرار: “إن قائد الجيش جوزف عون من الأسماء المقبولة للرئاسة”، مشيرا إلى أن “سمير جعجع من الأسماء التي لا تحظى بتوافق كبير لرئاسة الجمهورية وسليمان فرنجية أيضا، والمطلوب هو رئيس إصلاحي مقبول من جميع الفئات اللبنانية”.

وعن النزوح السوري، اعتبر أن “السلطة اللبنانية فشلت في تنظيم هذا الملف كما فعل الأردن وتركيا حيث جمعا النازحين في مخيمات أوجداها على أراضيهما ومنعا تمددهم في الداخل”.