الثلاثاء 16 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

عبود لـ"صوت بيروت انترناشونال": 17 ألف راكب يومياً في فترة الاعياد

اميمة شمس الدين
A A A
طباعة المقال

بالرغم من كل الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان يبقى مقصداً السياح والمغتربين الذين يأبون إلا أن يقضوا فترة الأعياد في ربوع هذا البلد الجميل.

وتوقع وزير السياحة في حكومة تصريف الاعمال وليد نصار أن تؤدي الحملة السياحية التي اطلقها “عيدها عالشتوية”، وفقاً لدراسة تم إعدادها الى توافد نحو ٧٠٠ ألف سائح الى لبنان خلال فترة شهر ونصف الشهر مما سيدخل الى البلاد حوالي ١،٥ مليار دولار.

في هذا الاطار لفت نقيب أصحاب مكاتب السفر والسياحة جان عبود في حديث لـ”صوت بيروت انترناشونال”، ان نسبة الحجوزات ايجابية جداً والموسم السياحي في فترة عيدي الميلاد ورأس السنة سيكون شبيهاً بالذي شهدناه في موسم الصيف بالنسبة لعدد الركاب القادمين الى لبنان، لكن في فترة زمنية أقل بطبيعة الحال مشيراً إلى أن خلال فصل الصيف كانت الحركة ناشطة لمدة ثلاثة اشهر تقريباً، اما في هذا الموسم في الفترة الزمنية لا تتجاوز الـ 15 يوم اي من 10 إلى 25 كانون الأول.

وكشف عبود ان عدد الطائرات بحدود الـ 95 طائرة وهي ممتلئة ويبلغ عدد الركاب 17 ألف راكب يومياً متوقعاً ان تضع الشركات رحلات إضافية إذ أن الطلب سيتجاوز العرض في فترة زمنية قصيرة.

ووفق عبود عادةً نسبة العرب والأجانب تتراوح بين 15 و 20% من عدد الركاب القادمين لبنان، أما في موسم الصيف الماضي بلغت نسبة العرب والأجانب حوالي 38% متوقعاً أن تكون النسبة ذاتها خلال هذا الموسم.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال