برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

عجاقة لصوت بيروت انترناشونال: لهذه الأسباب يستمر ارتفاع سعر صرف الدولار

اميمة شمس الدين
A A A
طباعة المقال

يستمر سعر صرف الدولار بالارتفاع غير المسبوق حيث تخطى الـ٤٤ الف ليرة فلماذا هذا الارتفاع ونحن على ابواب الاعياد و الجميع يُعول على مجيئ السياح والمغتربين اللبنانيين الذين يساهمون في ادخال الدولارات الى البلد لكن لا أحد يعلم الى أين تذهب هذه الدولارات.

في هذا الاطار رأى الخبير الاقتصادي البروفسور جاسم عجاقة في حديث لصوت بيروت انترناشونال ان هناك عدة أسباب لاستمرار ارتفاع سعر صرف الدولار اولها الوضع السياسي غير المستقر اذ ان البلد ما زال من دون رئيس للجمهورية و في ظل حكومة تصريف اعمال وبالتالي ليس هناك من يتخذ الاجراءات اللازمة لمعالجة الازمة الاقتصادية.

اما عن السبب الثاني لارتفاع سعر صرف الدولار فيلفت عجاقة الى وقف المفاوضات مع صندوق النقد الدولي بسبب عدم وجود حكومة فعلية و هذا الأمر يعني غياب الاصلاحات التي ينعكس تطبيقها ايجاباً على الوضع الاقتصادي.

و إذ أكد عجاقة بأنه طالما لم يتم اعادة تكوين السلطة الإجرائية فالمشكلة ستتفاقم وسنبقى نشهد هذا المسار التصاعدي لسعر صرف الدولار لفت الى موضوع التهريب الذي يستهلك اكثر من نصف الدولارات الموجودة في السوق مشيراً الى أنه بعدما كانت عمليات التهريب تطال البضائع اليوم هناك طلب كبير على الدولارات الفريش و هي تهرب الى خارج لبنان.

وفي حين كشف عجاقة عن ان هناك بعض الجهات المشهورة بعمليات الصرف تشتري الدولارات بأسعار خيالية تحدث عن اسباب أخرى تؤدي الى ارتفاع سعر صرف الدولار منها مصلحة التجار برفع الأسعار حيث يناسبهم ارتفاع سعر صرف الدولار لتحقيق المزيد من الارباح اضافةً الى عمليات المضاربة وكذلك شراء مصرف لبنان الدولارات من السوق من أجل تمويل التعميمين ١٦١ و ١٥٨.

وإذ رأى عجاقة ان السبب الاساسي والجوهري لارتفاع سعر صرف الدولار هو زيادةالطلب العابرة للحدود على الدولار الفريش اعتبر ان مجيئ المغتربين و السياح لن يغير الواقع الاليم وسيبقى توجه سعر صرف الدولار صعوداً.