استمع لاذاعتنا

عداد كورونا ينذر بتدهور الوضع الصحي … وهذا ما أعلنته وزارة الصحة

كأنه لا يكفي الشعب اللبناني أزماته السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية من جهة، والغلاء المعيشي وشبح رفع الدعم الذي يحوم حول المواد الغذائية والأدوية والمحروقات من جهة أخرى، وبينما يشهد لبنان أكبر تراجع في تاريخه على جميع المستويات إلى جانب فراغ حكومي وسلطة مترهلة، وحده فيروس كورونا يواصل ارتفاعه بشكل ينذر الشعب اللبناني بكارثة لا يكترث لها وسط حالة معيشية تنذر بمجاعة على مفترق طريق.

وأعلنت وزارة الصحة العامة تسجيل 1405 اصابات كورونا جديدة رفعت العدد التراكمي للحالات المثبتة الى 61284.

وجاء في التقرير: