الخميس 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 8 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

غانتس يحذر من أي تحرك لحزب الله ضد كاريش.. لبنان كله سيتضرر!

أكّد وزير الدّفاع الإسرائيلي بيني غانتس، للقناة 12 الإسرائيليّة أنّ “اتفاق ترسيم الحدود البحرية مع لبنان جيّد، وآمل أن يتمّ توقيعه قريبًا”.

ولفت إلى أنّ “الكرة في ملعب الجانب اللّبناني بشأن الاتّفاق”، مشيرًا إلى أنّ “اتّفاق ترسيم الحدود البحريّة يعزّز الاستقرار الإقليمي، ويقلّص نفوذ إيران في لبنان”، ومشدّدًا على أنّ “أيّ عمل تخريبي يقدم عليه “حزب الله” ضدّ حقل كاريش، سيعود بالضّرر على لبنان كلّه”.

في سياق متصل كثف الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين جهوده للتغلب على الأزمة والتقدم نحو اتفاق في الأيام المقبلة.

وأكدت مصادر في البيت الأبيض أن آموس هوكشتاين يجري اتصالات حثيثة مع كل من بيروت وتل أبيب، وقد يعود إلى المنطقة لهذا الغرض.

وبحسب مصادر إسرائيلية عليمة، فإن الإدارة الأميركية عبرت للطرفين عن غضبها من تصرفهما.

وقالت هذه المصادر إن واشنطن فوجئت بالتحفظات اللبنانية على مسودة الاتفاق التي عرضها عليها هوكشتاين، ومن الرفض الإسرائيلي الحاد لها وأبلغتهما بأنه ما كان يجب الخروج بتلك التصريحات من الطرفين، والتي أثارت التوتر وعرقلت الاتفاق، وأكدت رغبتها في رؤية تقدم جديد في المفاوضات.

وإذا لم يكن ممكناً التوصل إلى اتفاق في عهد حكومة يائير لبيد، فإنها ترى في ذلك إضاعة فرصة ستؤدي إلى خسارة فادحة للبنان.

ولذلك تسعى إلى إنجاز اتفاق قبل الانتخابات الإسرائيلية، التي ستجري في الأول من نوفمبر (تشرين الثاني)، أو على الأقل التقدم نحو الاتفاق بشكل جدي.

    المصدر :
  • الجزيرة
  • وكالات