الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فادي سعد لصوت بيروت: مستمرون بالتعطيل حتى يصل الرّئيس "السيادي"!

جنان شعيب
A A A
طباعة المقال

رأى عضو كتلة القوات اللبنانية النائب فادي سعد “ان هناك خيبة أمل كبيرة من الطبقة السياسية التي تتعمد فن “التعطيل” و التي تعتمد على الدول الخارجية -شاكراً إياها على جهودها- و المعنية بالملف الرئاسي لإجراء الاستحقاق الرئاسي لافتا إلى أن شيئا لم يتغير لدى أهل السلطة، لا على مستوى الوعي ولا حتى على مستوى الشعور بالذنب والمسؤولية”.

وأضاف سعد في حديث عبر “صوت بيروت انترناشونال” أنه من المشين خاصة و بظل ما يعانيه الشعب من فقر و سوء طبابة و غذاء و مع انهيار مؤسسات الدولة أن نتنظر “إشارة” دولية لإجراء استحقاق وطني بالكامل.

و لفت سعد الى أن البلد مقسوم الى فريقين، فريق يعطل و يتعنت لإيصال مرشحه، و فريق يريد انتخاب رئيس و قد سبق وأن طرح مرشحاً واضحاً له برنامج ومشروع رئاسي واضح، مشيراً الى إنّنا بحاجة لرئيس يسعى لاستعادة “سيادة” الدولة.

وأردف سعد: “وإن مارست “القوات” الضغط من خلال المقاطعة فستكون هادفة لإعادة انتظام المؤسسات لا لتعطيل انتخاب رئيس، معتبراً أنّ “القوات قدّمت التنازل عندما سلكت طريق عدم ترشيح جعجع للرئاسة” و لكنها لن تتنازل اطلاقاً عن منطق السيادة و لو بقي الفراغ مدة أطول”.

وعلى هامش هذا التصريح، قال سعد “إما ننتخب رئيساً قادراً على المباشرة بحل الأزمة، وإلا فلماذا هذا الاستحقاق”، مشيراً إلى أن تجربة الرئيس السابق ميشال عون والذي وصل إلى سدة الرئاسة بعد تعطيل حزب الله، لازال الشعب يعايش نتائجها السلبية على البلاد، ولن نقبل بإعادتها”.

و ختم سعد “العمل على قيام الدولة القوية ودولة القانون التي تحمي اللبنانيين جميعا لا يتطلب الكثير إذا آمن اللبنانيون بذلك، و الخطوة الأولى تتمثل حتماً بإيصال رئيس “سيادي” أولا ذو مواصفات إصلاحية مشروعه الأساسي لبنان الحر السيادي و المستقل فقط لا غير.