السبت 9 ذو الحجة 1445 ﻫ - 15 يونيو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فرنجية يحسم أمره: لن أنسحب من الترشح إلى رئاسة الجمهورية

أكد رئيس تيار المردة سليمان فرنجية ردا على سؤال حول حظوظه الرئاسية ان “التوازنات لا زالت كما هي لأنه ما من احد قادر عن انتاج الرئيس، مشيرا الى ان التسوية بالمنطقة تبدأ ببوادر معينة ولبنان ينتظرها، واردف: “انتظر تسوية تحل مشكلة بلبنان”.

وقال فرنجية في حديث عبر الجديد: “اعتبر ان حزب الله يريد رئيس للجمهورية اليوم قبل الغد ولكنه لن يتنازل عن المواصفات التي يريدها”، معتبرا ان الإدارة الأميركية الحالية وفرنسا قد يكونون على عجلة من  أجل حل في المنطقة الا ان الصيني والسعودي خلاف ذلك.

وإذ جزم فرنجية بانه لن ينسحب من الترشح الى السباق الرئاسي، وأيضا فريقه السياسي لن يطلب هذا الامر منه، قال “عندما تحصل التسوية نبني على الشيء مقتضاه.”

وعن اللقاء مع الموفد الفرنسي جان ايڤ لودريان الثلاثاء، أجاب: “العلاقات مع فرنسا ودّية وواضحة”، لافتا الى ان المبادرة الفرنسية السابقة كانت منطقية على أساس سلّة متكاملة.”

أضاف: “الفرنسي اليوم على مسافة من الجميع، العلاقة بيننا إيجابية وقائمة على الإحترام”.

وسأل: من لا يقبل الحوار في لبنان لماذا يقبله في باريس؟

وقال: “علاقتي مع سفراء مصر وديّة وهم يعرفون أنني عربي ووطني”.

لافتاً إلى أن السعودية لن تتخلى عن حلفائها وهي سوف تأتي بهم الى أي تسوية.

وأوضح انه منذ سنة الـ 1977ولغاية اليوم لم يأتِ رئيسا للبنان الا من خلال الحوار، وعندما يُطرح الحوار فمن اجل إيجاد مخرج للازمة ففي النهاية من يشارك في الحوار من اجل قول موقفه بكل ثقة فما من احد يصوب المسدس على رأس أي كان.