الأحد 18 ذو القعدة 1445 ﻫ - 26 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فضل الله عقب استشهاد المدنيين في الجنوب: العدو سيدفع ثمن جرائمه

قال النائب عن حزب الله، حسن فضل الله لرويترز إن ثلاث فتيات صغيرات وجدَّتهن قُتلن في قصف إسرائيلي لسيارة في جنوب لبنان اليوم الأحد، واصفا الهجوم بأنه “تطور خطير” ستكون له تداعيات.

وأضاف فضل الله “ارتكب جيش الاحتلال مجزرة بشعة ضد سيارة مدنية أدت إلى استشهاد ثلاث فتيات، أعمارهن بين ثماني و14 سنة، وجدتهن، وجرح والدتهن، وذلك في أثناء مرورهن على طريق عام بين بلدتي عيترون وعيناثا”.

وأردف “هذه الجريمة تطور خطير في العدوان الإسرائيلي على لبنان، وهي لها تداعياتها، والعدو سيدفع ثمن جرائمه ضد المدنيين”.

وكان العدو الإسرائيلي قد استهدف سيارة مدنية في منطقة غدماثا بين بلدتي عيترون وعيناتا.

وفي التفاصيل، أنّه بينما كان سمير عبد الحسين أيوب (صحافي من بلدة عيناتا) يقود سيارته، وفيما تسير خلفه سيّارة أخرى تقودها هدى عبد النبي حجازي (إبنة أخت سمير، من بلدة بليدا، زوجها محمود شور من بلدة عيترون) وبرفقتها والدتها وأولادها الثلاثة، استهدف العدو الإسرائيلي سيّارة هدى، ممّا أدى الى جرح سمير وهدى، واستشهاد والدتها (سميرة عبد الحسين أيوب)، وأولادها الثلاثة ريماس محمود شور (١٤ سنة)، تالين محمود شور (١٢ سنة)، وليان محمود شور (١٠ سنوات).