الأثنين 4 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 28 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فياض: وزارة الطاقة ملتزمة بمتابعة العمل لإقرار هذين القانونين

شارك وزير الطاقة والمياه “وليد فياض” في لقاء من تنظيم المركز الإقليمي للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة (RCREEE) في شرم الشيخ في مصر، وذلك خلال اليوم الأول من حضوره مؤتمر تغير المناخ (COP27) والذي يشارك فيه كبار شخصيات قطاعات الطاقة والبيئة والمناخ في العالم.

وتمحور اللّقاء حول مسألة إدخال تكنولوجيا الهيدروجين الأخضر الى قطاع الطاقة في الدول العربية، حيث أشار فياض الى التطوّر المتسارع الحاصل في موضوع الطاقة المتجدّدة في لبنان، لا سيما خلال العامين ٢٠٢١ و٢٠٢٢، حيث بلغ سوق الطاقة الشمسية اللامركزية ١٠٠ ميغاوات خلال العام ٢٠٢١ و٢٥٠ ميغاوات خلال العام الحالي، وذلك نتيجة الغاء الدعم العشوائي لسعر المحروقات.

كذلك، عرض فياض لمضمون مشروعي القانون اللذين احالتهما الحكومة الى المجلس النيابي وهما “قانون الطاقة المتجددة الموزعة” وقانون حفظ الطاقة”، مُعلناً عن التزام وزارة الطاقة والمياه متابعة العمل مع المجلس النيابي لإقرارهما بأقرب وقت ممكن.

وتطرّق في كلمته الى قرار مجلس الوزراء إعطاء ١١ رخصة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بسعة انتاج اجمالية ١٦٥ ميغاوات، متمنياً من مصارف التمويل الدولية الاستثمار في هذه المشاريع. وختم مداخلته بالإعلان عن قرب فتح وزارة الطاقة والمياه المجال أمام الخبراء المؤهلين للانضمام الى الهيئة الناظمة لقطاع الكهرباء، التي وضعت لها الوزارة الهيكلية اللازمة، وبالإضاءة على الحاجة الى وضع خطة عمل وطنية لتطوير سوق الهيدروجين لما له من فوائد إيجابية على المدى المتوسط والبعيد.

وكان اللقاء مناسبة للتواصل مع المديرة العامة للتعاون الدولي في وزارة الاقتصاد الألمانية بريجيت شوينك، اذ يشكل موضوع الهيدروجين أولوية اساسية لألمانيا.

وحرص فياض على الإضاءة على الدور البناء الذي يمكن للبنان ان يلعبه من خلال موقعه الجغرافي ودوره على مستوى البحر المتوسط.

ويستكمل زيارته خلال اليومين المقبلين، حيث من المتوقع أن يقابل مجموعة من الأطراف المعنية بدعم قطاع الطاقة المستدامة من مختلف أنحاء العالم.