الأحد 5 شوال 1445 ﻫ - 14 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

في الذكرى الـ 18 لاغتياله.. سياسيّون يستذكرون سمير قصير

غرّد النائب ميشال معوض عبر حسابه على “تويتر”، قائلًا: “١٨ عامًا على اغتيال الصديق سمير قصير. باستشهاده خسر لبنان رمزًا وطنيًا تحرريًا وصوتًا نضاليًا رائدًا في سبيل الحرية والسيادة والاستقلال والحداثة، وخسرت ثورة الأرز من عمل بجرأة على جمع مكوناتها وكسر الحواجز التاريخية التي كانت تمنع تلاقيها. لبنان الذي ناضلتَ لأجله حتى الاستشهاد سيزهر مهما طال الوقت وكثرت التضحيات. اشتقنالك”!

بدوره، قال النائب أشرف ريفي عبر حسابه على “تويتر”: “اغتال محور الشر سمير قصير لأنه كان رمزًا للاستقلال وللحرية والسيادة. غاب سمير قصير عنا، لكنّه حاضر في ضمير الوطن، أما المُجرمون فمصيرهم العدالة والعقاب ولو بعد حين”.

أما النائب مارك ضو، فاعتبر أنّ “2 حزيران هو يوم سمير قصير. صحافي مؤرخ مناضل تحول من شخص إلى مصدر إلهام لكثر. حمل لواء قضية ترفع الإنسان إلى مقام أسمى من الأحداث و اليوميات. أصبح وجود سمير قصير بأفكاره ورمزيته ثابتًا رغم غياب جسده، ولذلك نحيي ذكراه كل سنة ليستمر سمير إلهامًا للمزيد من الناشطين”.