السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

في ذكراها الـ 49.. وزير الشباب والرياضة: "13 نيسان دمعة وطن"

في ذكرى الحرب اللبنانية التي بلغت اليوم عامها الـ 49، ألقى وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، جورج كلاس، كلمة تأملية ومؤثرة لاستذكار الأحداث المؤلمة والتحديات التي مر بها الشعب اللبناني على مر العقود الماضية.

وجاء في كلمته: “١٣ نيسان دمعة وطن، إكباراً لكل ضحايا الحرب في عام ١٩٧٥ وما بعدها، الذين بقوا في ذاكرة لبنان وفوق وتحت ترابه. نذرف دمعة مجد، ونخلد ذكراهم بألوان الحزن والألم”.

وأضاف كلاس: “لقد عاش لبنان سنوات سوداء، حيث شهدنا حروباً مستوردة ومصنعة، وغزوات موصوفة، دون أن ندرك حجم حماقاتنا. عاش أيضاً في سنوات حمراء، حيث صرفناها في قتال داخلي وخارجي وقتال علينا وفينا. كما عاش سنوات رمادية، عانينا فيها من اغتيالات وخيانات وخيبات قاتلة وتهجيرات”.

وتابع وزير الشباب والرياضة: “إن عقود القهر الأبيض والأسود، ومخاوف حرب السنتين، جعلتنا نعيش في صراع دهري، بُكائيات ومجازر ومآس وفجعيات تتكرر يومياً. لقد تحملنا الظلم والقهر والحقد، وكبلتنا الأصفاد وقاتلتنا الأضداد”.

وختم كلاس كلمته بالقول: “نتذكر ونستذكر ونتعظ، لكي لا تُعاد بعجافها القاتلة التي جعلت لبنان يعاني كل هذه السنين”.

تجدر الإشارة إلى أن وزير الشباب والرياضة، جورج كلاس، قد ألقى هذه الكلمة في مناسبة الذكرى الـ 49 للحرب اللبنانية، حيث دعا إلى استلهام الدروس من الماضي لتجنب تكرار المصائب والمحن في المستقبل، مع التأكيد على أهمية الوحدة والتضامن الوطني في بناء مستقبل أفضل للبنان وشعبه.