استمع لاذاعتنا

كورونا يتسبب بوفاة رابعة من عائلة الصمد في بلدة بخعون

سجلت بلدة بخعون، مساء اليوم، وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، بعدما أعلن عن وفاة بسام الصمد، وهو الشخص الرابع الذي يتوفي من عائلة واحدة أصيبت بالفيروس. فبعد وفاة الوالد عبد الجليل الصمد في 15 من الشهر الجاري، توفيت الوالدة عائشة الصمد في 22 الجاري وشقيقه فادي في اليوم التالي، كما أن شقيقه وشقيقته يعالجان في المستشفى الحكومي في طرابلس جراء إصابتهما أيضاً بالفيروس.

وأحدث خبر الوفاة الفاجعة صدمة في صفوف العائلة والبلدة، ووسط الأهل والأصدقاء.

والراحل هو عضو في مجلس بلدية بخعون، ويملك محلا في سوق القمح في طرابلس.

وكانت وفاة فادي قبل أربعة أيام جراء إصابته بفيروس كورونا، أثناء خضوعه للعلاج في المستشفى الحكومي في طرابلس.

يشار إلى أن ​وزارة الصحة العامة​ أعلنت اليوم في تقريرها،عن “تسجيل 1809 حالة جديدة مُصابة بفيروس “كورونا” المستجد (​كوفيد 19​) جميعها محليّة، يوم أمس الأحد، ليرتفع العدد التراكمي للإصابات منذ 21 شباط الماضي إلى 73995 حالة”.